برلماني يفضح زميله “البيجيدي” و يطالب بقضاة جطو: “خدا الملايين من فلوس المبادرة”

هبة بريس – الدار البيضاء

قنبلة من العيار الثقيل تلك التي فجرها عبد الحق شفيق البرلماني عن دائرة عين الشق بالدار البيضاء حين اتهم برلمانيا زميلا له بالاستفادة من أموال المبادرة الوطنية للتنمية البشرية.

و في هذا الصدد، أكد مصدر مقرب من البرلماني عبد الحق شفيق الذي حاز مقعده بقبعة الأصالة والمعاصرة أن الأخير وجه نداءا لقضاة المجلس الأعلى للحسابات يطالبهم بضرورة البحث في أموال المبادرة الوطنية للتنمية البشرية بالمنطقة.

و أضاف ذات المصدر أن البرلماني شفيق طالب من قضاة جطو بضرورة التحقيق في ملفات استفادة المبادرة الوطنية للتنمية البشرية بعمالة عين الشق لإنقاد المال العام من النهب الذي يطاله بطرق ملتوية.

واتهم البرلماني شفيق زميلا له و هو برلماني ينتمي لحزب العدالة و التنمية و يترأس جمعية بسيدي معروف بالتحايل من أجل احتكار الحصول على أموال دعم المبادرة وإقصاء أكثر من 400 جمعية أخرى، وذلك في خرق واضح للقوانين الجاري بها العمل، على اعتبار أنه عضو في اللجنتين الإقليمية والمحلية للمبادرة.

ولم يتردد عضو الفريق البرلماني لحزب البام بمجلس النواب في توجيه نيرانه نحو عامل عمالة عين الشق ورؤساء المصالح، متهما إياهم بالتواطؤ مع صاحب الجمعية المذكورة الذي يستفيد من غلاف مالي كبير من دعم المبادرة الوطنية للتنمية البشرية، رغم أنه برلماني ونائب رئيس مقاطعة وعضو مجلس المدينة.

 

ما رأيك؟
المجموع 13 آراء
4

هل أعجبك الموضوع !

+ = Verify Human or Spambot ?

مقالات ذات صلة

‫3 تعليقات

  1. يا الرباعة ديال الشفارة بقا فيك لحال لي خدى كولشي و مخلالك والو الله ينعلكم جميعا

  2. Les Moufsedine savent bien qu’ils ne risquent pas de se retrouver un jour dans les filets de la justice quelque soit le crime economique commis.
    C’est devenu la regle au Maroc ou l’impunite est de rigueur pour les khdam Dawla.

    Les inombrables dossiers du Fassad presentes par Si jetto a qui de droit seraient restes a ce jour lettre morte a ce qu ‘il parait,sans quoi le peuple marocain l’aurait appris a travers les medias si des fois la justice a eu a s’interersser de pres a ces dossiers du fassad instruits par les services de Si Jetto.
    D’ailleurs le peuple marocain attend toujours et impatiemment que les ministres et hauts responsables de l’ etat revoques par le ROI soient entendus par le juge pour qu’ ils repondent des crimes qui leur sont reproches,il doit s’ agir de crimes graves sans quoi le Roi ne les aurait pas ejectes. ..
    A quant donc justice sera faite a ce peuple neglige qui a souffert des agissements irresponsables de hauts fonctionnaires de l ‘etat qui ont failli a leurs devoirs envers le Roi et envers le peuple.

  3. اتمنى ان ينتقل قضاة جطو عبر اقليم المملمة للبحث فهناك نسخة طبق الاصلفي جميع الاقليم المقربون فقط من يستفيدون دائما من المال العام

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

زر الذهاب إلى الأعلى
close button
إغلاق