لأول مرة ..الأمم المتحدة تدخل ميانمار

بدأت الامم المتحدة الاربعاء مهمة داخل ولاية راخين في شمال بورما بعدما منح موظفوها للمرة الاولى إذنا للعمل هناك منذ فرار نحو 700 ألف شخص من أقلية الروهينغا المسلمة من المنطقة السنة الماضية.

وكانت الامم المتحدة تنتظر دخول المنطقة التي تشكل مركزا “لعمليات التطهير” التي يقوم بها الجيش ضد الروهينغا منذ يونيو حين وقعت وكالات اللاجئين والتنمية لديها اتفاقا مع الحكومة.

ويعتبر عملها حساسا جدا داخل راخين، الولاية التي شهدت اعمال عنف اتنية ودينية وحيث يواجه البوذيون اتهامات بمساعدة الجيش على طرد أقلية الروهينغا.

ويتهم العديد من سكان راخين مجموعات الاغاثة الدولية بما يشمل الامم المتحدة بالانحياز الى الروهينغا وتم فرض قيود مشددة على دخول فرق المساعدة الاجنبية الى الولاية.

وما يزيد من تعقيد المهمة هو انه من المرتقب ان يدين مجلس حقوق الانسان لدى الامم المتحدة مجددا بورما في الأيام المقبلة حين ينشر خلاصات تحقيقه في الفظاعات التي ارتكبت ضد الروهينغا..

وتعتبر سلطات بورما ذات الغالبية البوذية اقلية الروهينغا على انهم مهاجرون غير شرعيين ما يعقد اعادة مئات الالاف الذين فروا الى بنغلادش بعد حملة القمع التي قام بها الجيش البورمي في مارس الماضي.

وتحدث اللاجئون عن تجاوزات فظيعة تعرضوا لها من أعمال قتل واغتصاب وتعذيب قام بها الجيش وعصابات في راخين.

ما رأيك؟
المجموع 1 آراء
0

هل أعجبك الموضوع !

+ = Verify Human or Spambot ?

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

زر الذهاب إلى الأعلى
close button
الآن يُمكنكم تحميل تطبيق موقع "هبة بريس" المزيد +
إغلاق

تحرص ar.hibapress.com على حماية خصوصية المعلومات الشخصية التي تتلقاها منكم عند استخدام مختلف خدماتها . cookies

Cookie settings

Below you can choose which kind of cookies you allow on this website. Click on the "Save cookie settings" button to apply your choice.

FunctionalOur website uses functional cookies. These cookies are necessary to let our website work.

AnalyticalOur website uses analytical cookies to make it possible to analyze our website and optimize for the purpose of a.o. the usability.

Social mediaOur website places social media cookies to show you 3rd party content like YouTube and FaceBook. These cookies may track your personal data.

AdvertisingOur website places advertising cookies to show you 3rd party advertisements based on your interests. These cookies may track your personal data.

OtherOur website places 3rd party cookies from other 3rd party services which aren't Analytical, Social media or Advertising.