اسبانيا تطرد مغربيًا بسبب “خطبه المتطرفة”

1
التحكم في النص :
تكبير الخط تكبير الخط تصغير الخط تصغير الخط

هبة بريس ـ متابعة

رحّلت الشرطة الإسبانية إلى المغرب إماماً سابقاً في بلدة لا رابيتا، بغرناطة، جنوب إسبانيا، لإطلاقه رسائل متطرفة وعنيفة مستغلاً تأثيره على المسلمين المقيمين هناك.

وأوضحت مصادر من الشرطة لوكالة الأنباء الإسبانية، أنه طُرد من البلاد لأن أنشطته كانت “معارضة للأمن القومي للبلاد”.

وأضافت المصادر التي أشارت إلى العنف المتزايد في خطبه، أن إحدى هذه الرسائل كانت عن عدم اندماج المسلمين وسط المجتمع الإسباني.

وفي خطبه، اتهم المرحل النساء بالامتناع عن الالتزام بارتداء الملابس المحتشمة بالشكل المطلوب وارتداء النقاب، والحث على رفض الامتثال للقانون الإسباني، ورفض ومبادئ الدستور لأنه وفقاً لما قاله، مخالفٌ “للقانون الإلهي” ومطالبته بتطبيق الشريعة الإسلامية.

ما رأيك؟
المجموع 7 آراء
1

هل أعجبك الموضوع !

+ = Verify Human or Spambot ?

تحميل المزيد في بلاحدود

تعليق واحد

  1. كنبور

    في 19:26

    حرية التعبير يطالبون بها فقط في البلدان الإسلامية ولصالح وكلائهم اما من يقول الحق فممنوع، لاشك ان هذا مبالغ فيها تعودنا على مثل هذا في فرنسا الفاجرة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

شاهد أيضاً

بعد 10 أشهر من الاعتقال…الإفراج عن طارق رمضان

وافقت محكمة الاستئناف بباريس اليوم الخميس على الإفراج عن المفكر الإسلامي طارق رمضان مع بقا…