المغرب يرفع من إنفاقه العسكري 50% متفوقا على إسبانيا

رفع  المغرب من تعزيز قوته العسكرية برا، وبحرا،  بنسبة 50 في المئة، متفوقا على إسبانيا فيما يخص نسبة الإنفاق العسكري مقارنة بالناتج المحلي، حسب تقرير لمعهد إسباني متخصص.

و بلغت نسبة الإنفاق التي يخصصها المغرب للدفاع بما يتناسب مع الناتج المحلي الإجمالي ثلاثة أضعاف ما تنفقه إسبانيا، 3.2 بالمئة مقارنة بـ 1.2 بالمئة.

ووفقا للبيانات الصادرة عن معهد ستوكهولم الدولي لأبحاث السلام، فقد انتقل حجم الإنفاق العسكري بالمغرب من 2297 مليون دولار في عام 2007 إلى 3461 مليونا في عام 2017، خلف الجزائر، البلد الإفريقي الذي يستورد معظم الأسلحة في القارة.

وارتفع إنفاق المغرب الدفاعي بنسبة 50 بالمئة، ومن المتوقع أن يستمر في الارتفاع بحلول عام 2022، مما يسمح له بالحصول على عدد كبير من الدبابات والفرقاطات، وكذلك طائرات متطورة.
 
في شق اخر شكلت المشتريات الجزائرية 52 بالمئة من إجمالي القارة في الفترة 2017-2013، في حين بلغت المشتريات المغربية 12 بالمئة.

وتبقى الولايات المتحدة المورد الرئيسي للمغرب، على الرغم من أن المغرب حصل أيضا على أسلحة من روسيا والصين.

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

زر الذهاب إلى الأعلى
close button
الآن يُمكنكم تحميل تطبيق موقع "هبة بريس" المزيد +
إغلاق