فضيحة: المستشفى الجامعي محمد السادس بمراكش يرفض استقبال رضيعة تعرضت للاغتصاب

ضاهر محمد - هبة بريس
علمت هبة بريس من مصادر مطلعة ، ان المركز الاستشفائي الجامعي محمد السادس بمراكش، رفض مساء يومه الاثنين 27 غشت الجاري، استقبال رضيعة تعرضت للاغتصاب بمدينة اليوسفية.
 وحسب المعطيات التي توصلت بها هبة بريس، فإن مساعدة اجتماعية من مؤسسة الرعاية الاجتماعية المسماة حضانة اليوسفية للاطفال المتخلى عنهم والنساء ضحايا العنف، انتقلن اليوم الى مراكش من اجل الكشف على الرضيعة وتمكينهما من تقرير مفصل عن الحالة بطلب من القاضي المكلف بالاحداث بالمحكمة الابتدائية باليوسفية، الا ان المستشفى رفضت استقبال الحالة واخضاعها للعلاج دون اعطاء مبرر للامر .
وقد جاء إصدار إذن بالحصول على شواهد طبية لتعزيز ملف الضحية من طرف القاضي، بناء على الطلب الذي تقدمت به رئيسة مؤسسة الرعاية الاجتماعية لحضانة اليوسفية، الرامي الى الحصول على تقرير طبي وشواهد طبية تؤكد الحالة الصحية للضحية “رقية” البالغة من العمر سنة ونصف، وذلك بعد عرضها على المستشفى الجامعي محمد السادس في 7 غشت الجاري، وتبين حينها انها تعاني من شبه حالة اغتصاب، والذي تسبب في رتق على مستوى العمود الفقري للطفلة.

واستغرب مقربون من الملف رفض المركز الاستشفائي التفاعل مع اذن قاضي الاحداث، مطالبة الجهات المعنية من أجل التدخل وتسهيل المساطر، من اجل تمكين اسرتها من الوثائق والشواهد الكفيلة بتتبع ملفها ومتابعة الفاعل المفترض .

ويشار ان الضحية من مواليد 25 شتنبر 2016، وهي مجهولة الاب ونزيلة بمؤسسة الرعاية الاجتماعية المذكورة منذ تعرضها للاغتصاب في يوليوز الماضي.

ما رأيك؟
المجموع 2 آراء
2

هل أعجبك الموضوع !

+ = Verify Human or Spambot ?

مقالات ذات صلة

‫2 تعليقات

  1. يجب اعتقال أهل الطفلة أولا…اين كانوا؟؟ لمن باعوا الطفلة؟؟…مع من تواطؤؤا؟؟؟
    ثم الأطباء لا يستقبلون حالات الاغتصاب الا بعدما يقوم الأهل بالشكاية عند الشرطة عن الاغتصاب…هذا قانون…
    وقد تابعنا سابقا قصة المراة اللتي تسببت في مقتل ابنها بعدما أخذته المشعوذ قام باغتصابه

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

زر الذهاب إلى الأعلى
close button
إغلاق