انتحار طالب لجوء مغربي في فنلندا بعد قرار ترحيله

أقدم طالب لجوء مغربي ،يوم السبت، على الانتحار شنقاً بسبب رفض طلب لجوئه في فنلندا ،وبحسب طالبي اللجوء القاطنين في مركز الترحيل بيوتسنو في مدينة لابرنتا جنوب شرق فنلندا ،فإن الشاب “أ ر” (26 عاما) قدم إلى فنلندا منذ عامين طالبا للجوء ،وقد تلقى رفضاً للإقامة أعقب انتظاراَ دام أربعة أشهر في مركز الترحيل.

وبحسب ما أفاد به احد طالبي اللجوء في إتصال مع هبة بريس،أن الهالك أخبر اللاجئين بأنه سوف يقدم على الإنتحار ،وان زملائه المغاربة قاموا بالتبليغ عنه للمشرفين عن المركز بيوتسنو.

واضاف المتحدث ،أن اللاجئين وجدوا الهالك بعد ذلك قد شنق نفسه في غرفته ،وان الوضع كان مقرفا جداً حيث تغير لون الضحية تماماً ،وإنتشرت رائحته في كل مكان.

وتابع ” اللاجئين الان في حالة ذعر ويقومون الان بالأضراب عن الاكل والشرب ،وقد إجتمعوا وجلسوا في الردهة الرئيسية بمركز الترحيل ،بإنتظار قدوم الشرطة ،مطالبين بتحديد مدة حبسهم في مركز الترحيل الأسوء بكثير من السجن العادي.

وأكد المتحدث ،أن العديد من طالبي اللجوء في مركز الترحيل ،يواجهون اليأس في ظروف تزيد من الصدمة التي عانوا منها في البلدان التي فروا منها.

وإسترسل “هناك تنامي في حالات القلق والاكتئاب واضطراب الإجهاد اللاحق للصدمة لدى طالبي اللجوء نتيجة انتظارهم أشهراً في “ظروف مروعة” بمركز الترحيل ،وان محاولات الانتحار في صفوف طالبي اللجوء في إرتفاع، بعضها قد نجح كما حدث مع الشاب المغربي.

ما رأيك؟
المجموع 0 آراء
0

هل أعجبك الموضوع !

+ = Verify Human or Spambot ?

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

زر الذهاب إلى الأعلى
close button
الآن يُمكنكم تحميل تطبيق موقع "هبة بريس" المزيد +
إغلاق