الرصاص يلعلع بتيفلت لتوقيف شقيقين عرضا حياة مواطنين للخطر

هبة بريس

اضطر مفتش شرطة ممتاز يعمل بالدائرة الأولى بمفوضية أمن تيفلت، صباح اليوم السبت 18 غشت الجاري، إلى استخدام سلاحه الوظيفي لتوقيف شقيقين كانا في حالة اندفاع قوية نتيجة السكر والتخدير، وعرضا حياة المواطنين وعناصر الشرطة لتهديدات جدية وخطيرة بواسطة أسلحة بيضاء.

وكانت دورية أمنية قد تدخلت لتوقيف المشتبه فيهما بناء على إشعار حول قيامهما باعتراض سبيل مستعملي الطريق وتعريضهم للعنف باستعمال السلاح الأبيض، حيث أبدى أحدهما مقاومة شرسة في مواجهة عناصر الأمن، مما اضطر موظف شرطة لإطلاق رصاصة من سلاحه الوظيفي، أصابت المشتبه فيه على مستوى البطن.

وقد مكن هذا الاستخدام الاضطراري للسلاح الوظيفي من ضبط المشتبه فيه رفقة شقيقه، فضلا عن حجز مجموعة من الأسلحة البيضاء المستعملة في هذا الاعتداء.

وقد تم الاحتفاظ بالمشتبه فيه الأول رهن المراقبة الطبية بالمستشفى الجامعي ابن سينا، فيما تم وضع شقيقه تحت الحراسة النظرية رهن إشارة البحث الذي تجريه الفرقة المحلية للشرطة القضائية، بإشراف من النيابة العامة المختصة.

ما رأيك؟
المجموع 16 آراء
2

هل أعجبك الموضوع !

+ = Verify Human or Spambot ?

مقالات ذات صلة

‫5 تعليقات

  1. اتمنى من الادارة العامة للامن الوطني ان توفر الرصاص الحي لان هده الشردمة المجرمة من المجتمع لا تساوي ثمنه..وان تجهز الشرطة بكلاب مفترسة وتطلق عليهم لتنهشهم احياء حتى الموت.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

زر الذهاب إلى الأعلى
close button
إغلاق