حادثة سير خطيرة تخلف قتيلين بإقليم الجديدة

أحمد مصباح - هبة بريس

استقبل المستشفى الإقليمي بالجديدة، في الساعات الأولى من صباح أمس الأربعاء، جثتي شخصين لقيا حتفهما في حادثة سير، وصفت ب”المأساوية”.
وحسب مصدر مطلع، فإن سيارة خفيفة من نوع “بوجو” عائلية، كانت قادمة من دوار بالنفوذ الترابي لجماعة سيدي إسماعيل، بإقليم الجديدة، دهست من الخلف، في حدود الساعة الخامسة من صبيحة أمس الأربعاء، دراجة نارية كانت تسير في الاتجاه ذاته. ما أسفر، بفعل السرعة المفرطة والاصطدام القوي، عن مصرع سائق الدراجة النارية ومرافقه، في مسرح حادثة السير.

هذا، وفور إشعارها، انتقلت دورية راكبة من الفرقة الترابية للدرك الملكي بسدي إسماعيل، التابعة لسرية الجديدة، إلى مسرح النازلة الدموية، حيث أجرت المعاينات والتحريات الميدانية، وانتدبت سيارة إسعاف، نقلت الضحيتين إلى مستشفى الجديدة، حيث أو دعتهما السلطات الصحية في مستودع حفظ الأموات، لإخضاع جثتيهما للتشريح الطبي.

وقد فتحت الضابطة القضائية لدى مركز الدرك بسيدي إسماعيل، صاحب الاختصاص الترابي، بحثا قضائيا تحت إشراف النيابة العامة، لتحديد أسباب وملابسات الحادثة الدموية، التي تسبب فيها سائق السيارة الخفيفة من نوع “بوجو”، الذي يتحدر من أسرة برلماني معروف بإقليم الجديدة، والذي وضعته تحت تدابير الحراسة النظرية.

ما رأيك؟
المجموع 13 آراء
11

هل أعجبك الموضوع !

+ = Verify Human or Spambot ?

مقالات ذات صلة

‫3 تعليقات

  1. علاش وضعوه تحت تدابير الحراسة النظرية؟ ياك من جهة برلماني بحالو بحال كنزى بنت اخشيشين!!! ما دار والو غ كصيدة الله يرحم الضحايا.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى
close button
إغلاق