بوعشرين “يتألّم” و يُهدد بالاضراب عن الطعام داخل السجن

هبة بريس - الرباط

 

قال مصدر من هيئة دفاع توفيق بوعشرين مدير نشر يومية “أخبار اليوم”، أن هذا الأخير بات يعاني من آلام شديدة في أحد كتفيه، تمنعه من النوم داخل السجن .

ذات المصدر كشف أن بوعشرين سبق له ان اشتكى من هذه الآلام، حيث قامت إدارة سجن “عين البرجة ” الذي يعتقل داخله، بنقله إلى المستشفىخلال شهر فبراير الماضي تحت حراسة أمنية مكثفة واستنفار غير معهود.

وأضاف المصدر ذاته أن بوعشرين خضع حينها للفحص الطبي، إلا أن الطبيبة التي تولت الأمر طلبت إخضاعه لفحص آخر بواسطة “السكانير”، إلى جانب خضوعه لحصص من الترويض الطبي.

و أوضح المصدر نفسه أن بوعشرين لم يعد يطيق الألم الذي يتفاقم رغم أخذه للأدوية التي وصفت له في المرة السابقة، وهو يستعدّ للإعلان عن دخوله في إضراب عن الطعام في حال استمرار تأخير استفادته من العلاج.

ما رأيك؟
المجموع 20 آراء
3

هل أعجبك الموضوع !

+ = Verify Human or Spambot ?

مقالات ذات صلة

‫5 تعليقات

  1. ON DEVRAIT AVOIR LE COURAGE DE METTRE FIN A CETTE SERIE DE MAHZALA QUI PORTE PREJUDICE A LA LIBERTE DE PRESSSE DANS LE PAYS DIT DES LIBERTES INDIVIDUELLES ET DU RESPECT DES DROITS DE L ‘HOMME.
    DOMMAGE POUR LE MAROC QUI COMPTE DANS SON SEIN TOUJOURS LES ENNEMIS DE LA LIBERTE CEUX D’ UNE CERTAINE EPOQUE BASRI QU ON CROYQIT REVOLIUE A JAMAIS ET QUI SOUILLENT LA REPUTATION DU PAYS.

  2. ان كل من تسول له نفسه العبث ونشر الرذيلة وإظهار عضلاته وقوة مركزه لن يفلح
    فدوام الحال من المحال لان الله يمهل ولا يهمل

  3. ألًي كايتألمو بزاف هما النساء الضحيات ليتم تشتيت عائلتهن وينعتن بأقدح الكلام “الخاسر” من طرف مدعمي الفساد والمفسدين!

  4. المخزن ينتقم من معارضيه بطريقة غبية لا يقبلها لا العقل ولا المنطق. الدولة تستعرض عضلاتها على كل من تجرأ وفضح الفساد والانتهازية والسرقة. المخزن ملاك دائما على صواب، بوعشرين والمهداوي والمدلاحي واحرار الريف وزاكورة وجرادة وقلعة السراغنة كلهم مخطئون.
    على من تضحكون؟

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى
close button
إغلاق