سطات..بعد مقال هبة بريس عمال الكهرباء يسارعون الزمن لانقاذ الموقف‎

محمد منفلوطي - هبة بريس

علمت هبة بريس من مصادرها الخاصة أن مسؤولي المكتب الوطني لتوزيع الماء والكهرباء بسطات ومعهم الجهات المعنية بتعميم كهربة العالم القروي، دخلوا في سباق مع الزمن لثبيت بعض الاعمدة الكهرباء بجماعة الثوالت قيادة بني يكرين بعد ان كانت تهدد ارواح المواطنين في مشهد خطير خلف حالة من الرعب في صفوف الساكنة ضمن صورة تجسد مدى العبث الذي تنهجه الجهات المعنية في تعاطيها مع سلامة وحياة المواطنين، وهي الخطوة التي تأتي تجاوبا مع مقال حصري تناولته هبة بريس وحذرت من تداعيات الموقف.

الصور التي خلفت الرعب بين ساكنة المنطقة وفرضت عليهم نوعا من الحظر بسبب سقوط العمود الكهربائي الاسمنتي ومعه سقطت الاسلاك الكهربائية التي تعنى بتعميم الكهرباء بالعالم القروي، تضع الجهات الوصية في خانة المساءلة ويتطلب فتح تحقيق فوري وشفاف للكشف عن ملابسات الحادث وكيف تم التغاضي عن مثل هاته المخاطر.

جمعويون غيورون من ابناء المنطقة طالبوا في وقت سابق على مواقع التواصل الاجتماعي بالاسراع برفع الضرر قبل وقوع عواقب وخيمة و التدخل الفوري من أجل تصحيح هذا الوضع وتفادي ما لا تحمد عقباه، مؤكدين على أن أعمدة الإنارة العمومية وأسلاك الكهرباء بدواويرهم أضحت موزعة بشكل عشوائي، مما يشكل خطراً حقيقيا على أمن وسلامة المواطنين وبالتالي فإنهم يقعون تحت طائلة التهديد العلني، الذي قد تتسبب به هذه الكوارث المعلقة، كأنها مصائد للبشر.

ما رأيك؟
المجموع 0 آراء
0

هل أعجبك الموضوع !

+ = Verify Human or Spambot ?

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

زر الذهاب إلى الأعلى
close button
إغلاق