“كاراجات” الأضاحي تتحدى قرار الداخلية و تفتح أبوابها ببرشيد أمام صمت السلطات

هبة بريس – الدار البيضاء

علمت هبة بريس أن عددا من محلات عرض أضاحي العيد قد فتحت أبوابها للعموم بمدينة برشيد وسط الأحياء و التجمعات السكنية في تحد سافر لقرار وزارة الداخلية الذي عممته على مختلف العمالات و الأقاليم.

و في هذا الصدد، علمت هبة بريس أن عشرات “الكاراجات” التي تعرض أكباش عيد الأضحى قد فتحت أبوابها و بدأت بعرض الأضاحي بمدينة برشيد و أمام مرأى السلطات التي لم تحرك ساكنا.

و حسب المعطيات التي توصلت بها هبة بريس مدعمة بصور لهاته المحلات ، فقد فتحت عدد من “كاراجات العيد” بأحياء كياسمينة و كاليفورنيا و سيدي عمر و الحي الحسني و وفيق و غيرها.

افتتاح هاته “الكاراجات” و عرضها للأضاحي جعل عدد من أبناء المدينة يعقب على الأمر بكونه تحد من أصحاب تلك المحلات لقرار المنع الذي سبق و أصدرته وزارة الداخلية ، متسائلين في نفس الوقت عن دور عامل إقليم برشيد في تطبيق القرار من عدمه حيث يعتبر صمت السلطات “تواطؤا مفضوحا” حسب عدد من أبناء المدينة.

ما رأيك؟
المجموع 1 آراء
1

هل أعجبك الموضوع !

+ = Verify Human or Spambot ?

مقالات ذات صلة

تعليق واحد

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

زر الذهاب إلى الأعلى
close button
إغلاق