دراجات “الكواد” تعرض زوار و مصطافي الشواطئ للخطر و تثير استياءهم

هبة بريس – الدار البيضاء

ظاهرة غريبة تلك التي طفت على الواجهة هاته الأيام بعدد من الشواطئ المغربية ، غير أن أهم هاته الشواطئ التي باتت تعاني من هاته الظاهرة و هو شاطئ سيدي رحال، الظاهرة التي تتجلى في بروز العشرات من دراجات “الكواد” و التي باتت تثير استياء المصطافين و زوار الشاطئ التابع إداريا لإقليم برشيد.

و حسب شكايات في هذا الصدد تلقتها هبة بريس من عدد من مصطافي شاطئ سيدي رحال ، فقد أضحت العشرات من دراجات “الكواد” تشكل خطرا على حياة المصطافين بعدما عمد أصحابها لابتكار لعبة جديدة وسط الرمال و أحيانا بشوارع المنطقة و هي التسابق جماعات باستعمال هاته الوسيلة.

و يعمد اصحاب دراجات “الكواد” للتجول بسرعة جنونية أحيانا وسط المصطافين معرضين حياة عدد من الأطفال و النساء للخطر ، غير عابئين باللافتات التي تؤكد منع استعمال مثل هاته الوسائل بالشاطئ.

و لم يستسغ عدد من المصطافين تساهل عناصر الدرك الملكي و القوات المساعدة بشاطئ سيدي رحال مع مستعملي هذا الصنف من وسائل التنقل الترفيهي رغم تعريضهم لحياة الغير للخطر.

ما رأيك؟
المجموع 7 آراء
6

هل أعجبك الموضوع !

+ = Verify Human or Spambot ?

مقالات ذات صلة

تعليق واحد

  1. أبائهم يحتقرون المواطنين وينهبون أموالهم في البرلمان والوزارات والمؤسسات الكبرى وبراهيشهم يحتقرون المواطنين في الشواطئ والطرقات. والقانون يطبق على الضعفاء والمستضعفين

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

زر الذهاب إلى الأعلى
close button
إغلاق