أنقرة: لن نقبل إملاءات واشنطن وسنكون صوت المظلومين حول العالم

هبة بريس - وكالات

قال وزير الخارجية التركي مولود جاويش أوغلو، إن بلاده قدمت ما يكفي لواشنطن لتحسين العلاقات بين البلدين.

وأضاف جاويش أوغلو، اليوم الاثنين، خلال مؤتمر صحفي، أن على الولايات المتحدة أن تعرف أن تهديداتها لتركيا بدون نتيجة، وأن أنقرة منفتحة على الدبلوماسية والتفاهم، لكن لا يمكنها قبول الإملاءات.

وأبدى الوزير التركي تطلع بلاده لأن تلتزم أمريكا بعلاقات الصداقة التقليدية مع تركيا وتحالفهما في إطار الناتو، مشيرا إلى أن: “واشنطن أصبحت غير بناءة في تعاملها مع أنقرة”.

وقال: “أمريكا تعيش اضطرابات داخلية خارجية. ويمكننا حل الخلافات عبر الدبلوماسية وليس التهديد”، مؤكدا على أنه: “لا يمكن لأمريكا إخضاع تركيا عبر التهديد”.

وأفاد جاويش أوغلو بأن بلاده تعتبر إحدى أنسب الدول في العالم للاستثمار، رغم حملات التضليل التي تستهدفها. وذكر أن تركيا تتخذ خطوات فاعلة لتحقيق طفرة اقتصادية، لافتا إلى أنها ستكون من أقوى دول العالم اقتصاديا.

وأضاف: “نسعى لخلق فرص عمل جديدة لمواطنينا وحل الأزمات”، لافتا إلى أن بلاده “ستكون صوت المظلومين حول العالم”.

ما رأيك؟
المجموع 3 آراء
0

هل أعجبك الموضوع !

+ = Verify Human or Spambot ?

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

زر الذهاب إلى الأعلى
close button
إغلاق