أعوان السلطة يشجعون احتلال الملك العمومي أمام صمت قائد الباهية بمراكش

محمد ضاهر - هبة بريس

يعرف حي السلام (الملاح) التابع للملحقة الادارية الباهية بمراكش احتلالا خطيرا للملك العام، من طرف العديد من المحلات التجارية التي لم يعد احتلالها يقتصر على استغلال الرصيف فقط، وانما حتى المكان الخاص بمرور العربات التي تقوم بادخال السلع، كما ان الراجلون لم يعد يجدوا مسلكا احيانا للعبور.

فوضى عارمة واحتلال لشوراع حي السلام (الملاح) من قبل التجار، في غفلة من السلطات المعنية تارة، وغض الطرف المسؤولين تارة أخرى، يتم احتلال الملك العمومي بدون وجه حق، رغم الشكايات الموجهة للمسؤولين.

وكشف احد الاشخاص المتضررين في اتصال بهبة بريس، انهم استبشروا خيرا بتعيين قائد جديد على رأس الملحقة الادارية الباهية، إلا ان لاشيء تغير امام استمرار اعوان السلطة في دعم وتشجيع احتلال الملك العام.

واكد نفس الشخص، ان اصحاب المحلات التجارية المخالفة للقانون، تقوم بتخصيص مبلغ خمسون درهما نهاية كل اسبوع لاحد اعوان السلطة من اجل التغاضي عن الفوضى واحتلال الملك العام.

وطالب المتضررون، ضرورة تدخل السلطة المحلية لتحرير الشوارع والأماكن العمومية بحي السلام (الملاح)، ورفع الحيف عن السكان، وإيجاد الحلول المناسبة والعاجلة لمعاناتهم اليومية جراء تفاقم الظاهرة التي أصبح الجميع يشتكي منها.

ما رأيك؟
المجموع 1 آراء
1

هل أعجبك الموضوع !

+ = Verify Human or Spambot ?

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

زر الذهاب إلى الأعلى
close button
إغلاق