مطالب بفتح ملف الموظفين “الاشباح” بالمجلس الاقليمي لتارودانت

محمد ضباش - هبة بريس

تساءل العديد من متتبعي الشأن المحلي بتارودانت، حول سبب تقاعس أحمد أنجار بلكرموس رئيس المجلس الإقليمي لتارودانت عن فتح ملف الموظفين الأشباح التابعين لمجلسه، والذي سبق الرئيس السابق لذات المجلس التجمعي حميد البهجة أن وجه إليهم مراسلات للإلتحاق بمقرات عملهم منذ أواخر سنة 2015.

وذكرت مصادر عليمة، أن 83 موظفا شبحا ينحدرون من الأقاليم الجنوبية لم يلتحقوا بمصالح العمالة منذ تعيينهم أواخر الثمانينيات، إذ أن مسؤولي إقليم تارودانت يتساهلون مع هذه الفئة من الموظفين التي لم تطأ أقدامهم إقليم تارودانت منذ 28 سنة، رغم أن رواتبهم الشهرية تصلهم بانتظام.

هذا وطالب المعنيون من رئاسة المجلس الإقليمي عدم التساهل مع هذه الحالات، واتباع الإجراءات الإدارية المنصوص عليها في قانون الوظيفة العمومية، حيث يتم توجيه رسائل إنذارية للمعنيين بالأمر من أجل الالتحاق بعملهم وفي حالة الامتناع يتم البدء بالاقتطاع من أجور الموظفين المتغيبين وبعد ذلك كإجراء أخير يتم فصلهم عن العمل.

ما رأيك؟
المجموع 4 آراء
0

هل أعجبك الموضوع !

+ = Verify Human or Spambot ?

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

زر الذهاب إلى الأعلى
close button
إغلاق