حفل توديع الحجاج المتوجهين إلى الديار المقدسة بإقليم تارودانت

0
التحكم في النص :
تكبير الخط تكبير الخط تصغير الخط تصغير الخط

محمد

ترأس عبد الحفيظ بغدادي الكاتب العام لعمالة إقليم تارودانت، يوم الجمعة 27 يوليوز 2018 بمقر عمالة الإقليم حفل توديع الحجاج الميامين المنتمين للإقليم والمتوجهين إلى الديار المقدسة لأداء مناسك الحج برسم سنة 1439 هـ ، بحضور كل من رئيس المجلس الاقليمي لتارودانت، وممثل المجلس العلمي المحلي والمندوب الإقليمي للشؤون الإسلامية وممثل المندوبية الإقليمية لوزارة الصحة وممثل وكالة البريد بنك والباشوات ورؤساء الدوائر ورؤساء المصالح الأمنية الإقليمية . 


وقد افتتح هذا اللقاء بكلمة للسيد الكاتب العام للعمالة، ذكر فيها بالعناية الملكية السامية التي يوليها صاحب الجلالة الملك محمد السادس نصره الله والرعاية الفائقة للحجاج حرصا من جلالته على أداء مناسكهم على أحسن وجه وكذلك المجهودات المبذولة من طرف حكومة صاحب الجلالة لتيسير ظروف أداء هذه الشعيرة الدينية.


ودعا  الكاتب العام الحجاج الميامين إلى حسن تمثيل بلادنا، وأن يكونوا خير سفراء لها والاستعداد لهذه الرحلة المباركة والانضباط والتمسك بأخلاق الإسلام ومحامده لكي تتم مناسك حجهم على الوجه الشرعي وليكون حجهم مبرورا وسعيهم مشكورا وجزاؤهم موفورا، كما أهاب بهم إلى التعاون مع البعثات المغربية المؤطرة لهم والامتثال للترتيبات والتدابير التي تتخذها السلطات المختصة بالمملكة العربية السعودية،وأن لا ينسوا ما عليهم من حق الدعاء لمولانا أمير المؤمنين صاحب الجلالة الملك محمد السادس نصره الله الساهر على راحتهم ووحدة الدين والوطن واستقرار بلدنا وأمنه وازدهاره، متمنيا لهم حجاً مبروراً وسعياً مشكوراً وذنباً مغفورا والسلامة في الذهاب والإياب .


وفي مداخلة كل من ممثل المجلس العلمي المحلي بتارودانت والمندوب الإقليمي للشؤون الإسلامية وممثل المندوبية الإقليمية للصحة وممثل وكالة البريد بنك، أشاروا إلى كيفية أداء مناسك الحج والعمرة والإرشادات الإدارية والطبية التي يتعين على الحجاج إتباعها والتقيد بها وما يتوجب على ضيوف الرحمان الالتزام به في تلك البقاع الطاهرة من خصال حميدة وصفات حسنة كالصبر والتسامح والتلاحم والحوار البناء ونبذ الخلاف والنزاع والتفرقة والاعتدال وبأداء المناسك على أتم وجه طبقا لتعاليم ديننا الإسلامي الحنيف والإجراءات الوقائية الواجب اتباعها من طرف الحجاج من اجل سلامتهم والحفاظ على صحتهم والخدمات المقدمة من طرف وكالة البريد بنك للحجاج.


وقد اختتم هذا الحفل بالدعاء الصالح لمولانا أمير المؤمنين صاحب الجلالة الملك محمد السادس نصره الله وأقر عينه بولي عهد المحبوب صاحب السمو الملكي الأمير مولاي الحسن وشد أزره بشقيقه السعيد صاحب السمو الملكي الأمير مولاي رشيد وكافة أفراد الأسرة الملكية الشريفة والترحم على روح الفقيدين جلالتي الملكين المغفور لها محمد الخامس والحسن الثاني طيب الله ثراهما ونور ضريحيهما.

 

هذا وللإشارة فقد عرف الحفل توزيع محفظات تتضمن مجموعة من الوثائق الإدارية على الحجاج تتمثل في جواز السفر يحمل تأشيرة الحج وتذكرة السفر وبطاقة الحاج لموسم 1439 ودفتر الحاج للخدمات الصحية والوقائية، بالاضافة الى أجهزة الكترونية وكتيبات تساعد وتشرح للحجاج كيفية أداء مناسكهم ومحفظات لجمع وثائقهم وأمتعتهم، ويبلغ عدد الحجاج المنتمين للإقليم 402 حاجا وحاجة، ومن المنتظر أن يتوجهوا إلى الديار المقدسة يوم الأحد 29 يوليوز الجاري والعودة يوم الجمعة 31 غشت 2018

ما رأيك؟
المجموع 55 آراء
1

هل أعجبك الموضوع !

+ = Verify Human or Spambot ?

تحميل المزيد في شؤون دينية

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

شاهد أيضاً

قناة محمد السادس للقران تعرف بجهود علماء المالكية

أطلقت قناة محمد السادس للقرآن الكريم برنامجا جديدا تحت عنوان إبداعات مالكية من إعداد و تقد…