المالكي يقدم حصيلة هزيلة لمجلس النواب في ختام الدورة التشريعية

هبة بريس ـ الرباط

أكد الحبيب المالكي، رئيس مجلس النواب، أن الجلسات كانت بمثابة وقفات تقييم وحوار بين السلطتين التشريعية والتنفيذية، تميزت بالنقد البناء، ولكن أساساً بالاقتراحات والتوضيحات، والتوافق على أهمية وضرورة مواصلة الإصلاح والالتزام باتخاذ ما يلزم من تدابير، لتعزيز وترسيخ المكتسبات وضمان اسْتِدَامَتِها والبناءِ على هذا التراكم من أجل التقدم.

وأضاف المالكي في كلمة له في اختتام الدورة الثانية من السنة التشريعية 2017-2018 أن عدد الأسئلة التي أجاب عنها رئيس الحكومة في الجلسات المخصصة للسياسات العامة بلغ 21 سؤالا من بين 44 سؤالا أحيلت عليه باعتبارها أسئلة تتعلق بالسياسة العامة.

وأوضح رئيس مجلس النواب، أن عدد الأسئلة الشفوية التي خضعت لمسطرة الإحالة على الحكومة  972 سؤالا أجابت الحكومة عن 385 منها ومن ضمنها أجوبة عن أسئلة طرحت في دورات سابقة فيما بلغ عدد الأسئلة  الكتابية التي أحيلت على الحكومة 2140 سؤالا، توصَّل أعضاءُ المجلس  ب 1150 جوابا عنها.

و أشار المالكي، أن الجلسات العمومية المخصصة للأسئلة القطاعية بنفس التوجه الرامي الى تكريس ثقافة الحوار والاقتراح والبحث عن الحلول للقضايا القطاعية، الاقتصادية، والمالية  والاجتماعية والثقافية وعلاقات بلادنا الخارجية، وذلك في تفاعل إيجابي لمجلسنا مع هذه الأوضاع.

ما رأيك؟
المجموع 3 آراء
0

هل أعجبك الموضوع !

+ = Verify Human or Spambot ?

مقالات ذات صلة

‫6 تعليقات

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى
close button
إغلاق