إحدى مؤسسات حركة “فيمن” العالمية تقدم على الانتحار في شقتها بباريس

هبة بربس-الرباط

في ظروف غامضة، أقدمت إحدى مؤسسات حركة” فيمن “وتدعى أوكسانا شاشكو على الانتحار، يوم أمس التلاثاء في شقتها بباريس.

الخبر نزل كالصاعقة على أصدقاء شاشكو وشريكاتها من مؤسسات الحركة العالمية” فيمن” الني تدافع عن حقوق النساء، وتدعو إلى الحريات الفردية.

وقالت زميلتها وصديقتها في الحركة أنا غوتسول “أوكسانا، أكثرنا شجاعة، غادرتنا اليوم. أقرباؤها وأصدقاؤها في حزن، وننتظر ما ستكشفه الشرطة، كل ما نعلمه اليوم هو أنه عثر على جثتها ميتة في شقتها، وأنها تركت رسالة انتحار”.

وتعتبر حركة “فيمن” من أشهر الحركات التي تدافع عن حقوق المرأة والحريات الفردية بطريقة مثيرة عن طريق تعرية الصدر، وكانت اكسانا ذات 32 ربيعا، إحدى المؤسسات وقد انفصلت عن الحركة قبل مدة.

ما رأيك؟
المجموع 0 آراء
0

هل أعجبك الموضوع !

+ = Verify Human or Spambot ?

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى
close button
إغلاق