جريمة قتل تهز إقليم سيدي بنور.. والجاني يحاول الانتحار

احمد مصباح ـ هبة بريس

تجري المصالح الدركية التابعة لسرية سيدي بنور، تحت إشراف الوكيل العام باستئنافية الجديدة، بحثا قضائيا مع ررجل أجهز، الأحد الماضي، على سيدة بسكين، وأصاب شقيقتها بجرح بليغ، وحاول الانتحار.

جريمة القتل التي كادت أن تكون مزدوجة،  وقعت فصولها الدموية،  صباح الأحد الماضي، في دوار بتراب جماعة اثنين الغربية، بإقليم سيدي بنور، جراء نزاع حصل بين أسرتين حول سور بأرض الجموع، تطور إلى مواجهة أفراد الأسرتين، استعمل فيه السلاح الأبيض. حيث استل شاب قدم من الدارالبيضاء، كان بمعية والده، سكينا من تحت ملابسه، وسدد ضربة غائرة إلى طرف النزاع،  وهي سيدة، أصابها مباشرة بجرح غائر في القلب، فيما أصاب شقيقتها في الوريد.

وقد سقطت السيدة المعتدى عليها الأولى، جثة هامدة في بركة من الدماء، فيما جرى نقل شقيقتها على وجه السرعة إلى المستشفى الإقليمي بآسفي، ومنه إلى المستشفى الجامعي ابن طفيل بمراكش، حيث خضعت لعملية جراحية معقدة، تكللت بالنجاح.

وفور إشعارها، انتقلت دورية محمولة، تابعة للمصالح الدركية، صاحبة الاختصاص الترابي، إلأى مسرح الجريمة، حيث أجرت المعاينات والتحريات الميدانية، لتحديد أسباب وملابسات النازلة الدموية، كما أوقفت الجاني الذي حاول الانتحار. وقد وضعه المحققون الدركيون، بعد إحالته على المستشفى الإقليمي بالجديدة، وتماثله للعلاج، تحت تدابير الحراسة النظرية، للبحث معه، وتقديمه أمام النيابة العامة المختصة.

ما رأيك؟
المجموع 3 آراء
3

هل أعجبك الموضوع !

+ = Verify Human or Spambot ?

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى
close button
إغلاق