اعمراشا :” لاأومن بدولة الخلافة بل أدعو لعلمانية الدولة”

 

نفى المرتضى اعمراشن أحد أبرز نشطاء حراك الريف ، والمحكوم عليه ابتدائيا بالسجن لخمس سنوات ، التهم الموجهة اليه والمتعلقة بالتحريض على الارهاب والاشادة به .

اعمراشا الذي مثل اليوم الأربعاء أمام استئنافية سلا ، أشار الى أن سجله النضالي شاهد على محاربته لأفكار التطرف والتشدد والارهاب ، لافتا الى حصوله على جائزة دولية سنة 2015 خلال حفل نظمه المعهد العالي للقضاء .

وقال اعمراشا أنه لايؤمن بدولة الخلافة التي ترتكز عليها معظم أفكار التنظيمات المتطرفة ، مشيرا الى تبنيه قناعة فصل الدين عن الدولة من خلال النظام العلماني .

وطالب اعمراشا بمساعدته على اتمام ما أسماه بمهمته في محاربة التطرف والارهاب الذي مافتئ يحاربه ، قائلا :”سأظل أحارب التطرف وهذه قناعاتي وسأظل متمسكا بها ولو تركتموني في السجن .”

ما رأيك؟
المجموع 10 آراء
3

هل أعجبك الموضوع !

+ = Verify Human or Spambot ?

مقالات ذات صلة

‫6 تعليقات

  1. القضاء يتساهل مع المجرمين ويقسوا على المطالبين بحقوقهم

  2. المحكمة كانت قاسية جدا مع محركي حراك الريف

  3. الزفزافي خرج على حياتو ولم يستفد سوى السجن

  4. الزفزافي و الذين هاجموا الشرطة وحرضوا على حمل علم الإنفصال هم من يستحقون السجن
    اما البقية مثل اعمراشا و سلييا… فهم مناضلون مسالمون حتى قبل أن يظهر الأمي المتخلف الزفزافي
    أطلقوا سراحهم عيب عليكم بمثل هذه الأفعال تثيرون الفتنة وتجعلون المناضلين المسالمين والوطنيين يتراجعون عن سلميتهم و وطنيتهم وي

  5. رجل دو وجهين اللحية و العلمانية.الله يمسخك لقد اخرجت وجهك الحقيقي .هدا الانسان يريد ان تكون الدولة مريضة بالانفصام يعني ان تدع بولحية يدهب عند العاهرات و يشرب الخمر ثم يدخل الى المسجد ليصلي .ما هدا المرض يا اخي الله يهديك الى صراته المستقيم

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

زر الذهاب إلى الأعلى
close button
الآن يُمكنكم تحميل تطبيق موقع "هبة بريس" المزيد +
إغلاق