ترحيل إمام مغربي بعد دعوته للصلاة من أجل الجهاديين

بعد دعوته للصلاة من أجل الجهاديين، قررت السلطات الفرنسية ترحيل إمام مغربي كان دعا المصلين في مسجد “تورسي” بمنطقة ” سين إي مارن” الفرنسية.

وأصدرت لجنة الترحيل المكلفة بقضية الإمام المغربي، يوم الأربعاء المنصرم، قرارانهائيا بشأن هذا الملف، حيث أمرت بترحيله من فرنسا، وذلك بعد اتهامه بـ “عدم احترام المبادئ الأساسية للجمهورية الفرنسية”، حسب ما أعلن عنه محامي الإمام، جيل ديفيرس.

واستندت لجنة الترحيل في قرارها على التهم الموجهة للإمام المغربي، وهي إلقاء خطب في سنتي 2016 و2017 في المسجد الذي أغلق في 10 أبريل الماضي، والتي تحرض على التطرف ومشروعية الجهاد، وتدعو المصلين لنصرة الجهاديين في مختلف بقاع العالم.

ما رأيك؟
المجموع 0 آراء
0

هل أعجبك الموضوع !

+ = Verify Human or Spambot ?

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

زر الذهاب إلى الأعلى
close button
الآن يُمكنكم تحميل تطبيق موقع "هبة بريس" المزيد +
إغلاق