سفيرة الاتحاد الأوروبي تستقبل الطلبة المغاربة “ولاد الشعب” المتفوقين قبل رحيلهم لأوروبا

هبة بريس – الدار البيضاء

في بادرة طيبة نالت استحسان جميع من حضر اللقاء ، استقبلت كلاوديا فيداي بصفتها سفيرة للاتحاد الأوروبي بالمغرب عددا من الطلبة المغاربة المنحدرين من أوساط شعبية استفادوا من منحة دراسية مهمة لاستكمال دراستهم العليا بالجامعات الأوروبية.

الحفل الذي احتضنه مقر إقامة الاتحاد الأوروبي بالرباط و ترأسته كلاوديا فيداي سفيرة الاتحاد بالمغرب ، شهد حضور عشرين طالبا مغربيا تقرر استفادتهم من منحة “إيراسموس بليس” من أجل متابعة دراستهم بأوروبا و ذلك قبل سفرهم و التحاقهم بالجامعات الاوروبية.

و بالإضافة للتلاميذ الممنوحين الجدد، حضر الحفل ايضا عدد من الطلبة المغاربة القدماء الذين سبق و استفادوا من نفس المنحة و أكملوا مشوارهم الدراسي بأوروبا قبل عودتهم لأرض الوطن.

و من بين هؤلاء التلاميذ الممنوحين، استفاد 10 طلاب من الرباط والدارالبيضاء وزاكورة ومراكش وورززات من منح الامتياز أو من منح “إيراسموس موندوس لشهادة الماستر المشتركة”، حيث أن هذه المنحة تمكن من تحضير شهادات ماستر مشتركة على الأقل في دوليتين من الدول الأعضاء خلال فترة قد تصل إلى سنتين.

أما المستفيدون الآخرون فهم طلاب من الجامعات المغربية وطلاب سلك الدكتوراه وأساتذة وإداريين وكلهم سيلتحقون بجامعات أوروبية في إطار منح التنقل قصيرة المدة، حيث وفي المجموع، بلغ عدد المغاربة الذين سيلتحقون بالجامعات الأوروبية بين نهاية هذا الشهر ونهاية السنة الجارية 898 طالباُ.

مقالات ذات صلة

‫2 تعليقات

  1. لماذا عدم الاهتمام عندنا بالطاقات الفكرية وبالطلبة على الخصوص وترى على العكس الدول المتقدمة تتهافت على الادمغة؟
    لأن المسؤولين عندنا ليس لديهم أهداف معينة لتطوير هذا البلد وهدفهم الوحيد هو ما يدخرونه في جيوبهم او في الابناك الاجنبية.
    هو مرض خطير يصيب المغاربة يتجلى في عدم القناعة والتبدير وحب امتلاك كل شيء!
    هذه الشريحة من المجتمع اذا أسندت لها المسؤولية فاعلموا ان البلاد تتراجع ولا تتقدم.

  2. رايي انه لم يستفد المتفوقون الأوائل من أبناء الشعب كما قلت ولكنيببدووو انه من استفاد المتفوقون من أبناء أباك صاحبي. وإلا ابن من حصلووو على اعلى معدلات في البكالوريا لايوجدون

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى