بعد حملة المقاطعة..العثماني يُعفي شركات من الضريبة ( اللائحة )

هبة بريس ـ الرباط

أفرجت حكومة سعد الدين العثماني، عن مرسوم يتضمن لائحة طويلة من الأنشطة الصناعية، التي متعت بإعفاء “كلي مؤقت” من الضريبة على الشركات، والتي تتضمن العديد من الأنشطة الصناعية من بينها الشركات المشتغلة في قطاع الحليب.

وتضمن المرسوم شركات المعفية من الضريبة بشكل مؤقت قطاعات صناعات الحليب ومشتقاته، والصناعات الغذائية وصناعة النسيج والملابس والجلد وصناعة الخشب وتصنيع منتجات من الخشب والفلين، وكذلك قطاع الورق والكرتون والطباعة ونسخ التسجيلات والصناعات الكيماوية، والصناعة الصيدلانية وصناعة منتجات المطاط والبلاستيك وصناعة منتجات غير معدنية والتعدين وتصنيع المنتجات باستثناء الآلات والمعدات، وتصنيع منتجات معلوماتية وإلكترونية وبصرية، وتصنيع الأجهزة الكهربائية، وتصنيع الآلات والتجهيزات وصناعة السيارات، والصناعات المرتبطة بوسائل النقل الأخرى وصناعات تحويلية أخرى وأنشطة مرتبطة بإصلاح وتركيب الآلات والمعدات الجوية والبحرية والتثمين الطاقي والصناعي للنفايات، وأنشطة أخرى.

وأسند العثماني مهمة تنفيذ هذا المرسوم إلى محمد بوسعيد وزير الاقتصاد والمالية.

ما رأيك؟
المجموع 77 آراء
32

هل أعجبك الموضوع !

+ = Verify Human or Spambot ?

مقالات ذات صلة

‫9 تعليقات

  1. نعم لاعفاء الشركات المتضررة من الضرائب اعفاء كلي مؤقت و لا شيء يفرح المستهلك و المواطن بصفة عامة فكرت فيه الحكومة ولا رئيسها لحد اللآن

  2. هذه الشركات ” ستعفى ” من الضريبة. و سيزيد ربح مالكيها أو المساهمين فيها ” مؤقتا ” ( الزمن غير محدد).
    ولكن هل سينخفض الثمن ويستفيد المواطن أيضا أم ستبقى الاثمنة كما هي – أو ربما تزداد -؟
    أما ربح مول الحانوت فهو معروف و لن تلغى ضريبته ولو “مؤقتا.

  3. لا نعرف مدى تأثير هذا الإعفاء على القدرة الشرائية للمواطنين… رجال الاختصاص قد يناقشون هذا الموضوع… وكان الأفيد مصاحبة هذا الإعفاء بإعفاء المواطنين من ضريبة الدخل… ومجانية الاستشفاء في المستشفيات العمومية لجميع المواطنين دون حاجة لراميد أو غيره… بل صفة مواطن مغربي تبيح له الحق في الاستشفاء… ولك واسع النظر…

  4. الحكومة تطعن الشعب من الخلف، وتتحالف مع الشركات المقاطَعة ضد إرادة الشعب،إذا تضررت الشركات الجشعة فمعها الحكومة
    وإذا تضرر الشعب فعليه الحكومة والشركات حتى ينكسر.

  5. و ماذا عن أصحاب الخدمات كمركز النسخ و مقاهي الانترنيت التي تعاني من كثرة الضرائب التي تفوق الطاقة المالية و هذا معروف عند هذه الفئة التي أصبحت قليلة بعدما كانت مزدهرة في خدماتها أصبحت قليلة المدخول الذي لايكفي حتى لأداء مصاريف الكراء و الكهرباء و الانترنيت . فإن لم تساعدهم الدولة ماذا سيعملون بعد إغلاق هذه المحلات و……؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟.

  6. واااا عباد الله اللهم هذا منكر الاعفاء الضريبي خاص اكون للمواطنين الظعفاء الهقهورين المهمشين مشي للشركات التي التي انهكت هذا الشعب المنكوب و هذا الاعفاء غادي اكون مدا الحياة و الشعب هو لغادي يدفع الفرق حيث قرر اقاطع اللهم ان هذا منكر

  7. الشركات المغربية رغم الإعفاء من الضرائب لن يخفضوا من الثمن لأن مسيريها أنانيين و يعتبرون الثمن الحالي نكسب لا يمكن التنازل عنه. خؤلاء لا يبحثون إلا على ربحهم وليس ربح المواطن

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

زر الذهاب إلى الأعلى
close button
إغلاق