الرائحة الكريهة تفضح “جريمة قتل” سيدة في ظروف غامضة

هبة بريس – الدار البيضاء

بعد أن بدأ الجيران يشتمون رائحة كريهة تنبعت من بيت محاذي لهم بشكل رهيب ، بدأت التحاليل الافتراضية و الحكاوي تتلاسنها الألسن هنا و هناك بحي الفرح بمدينة ابن سليمان ، قبل أن يقدموا على الاتصال بعناصر الأمن.

حضور عناصر الأمن للمنطقة و تأكد وجود رائحة كريهة تنبعت من أحد المنازل ، دفع عناصر الشرطة القضائية لطلب إذن من النيابة العام باقتحام البيت و هو ما أسفر عن اكتشاف جثة متحللة.

و تعود الجثة التي تم اكتشافها حسب عدد من المصادر لسيدة في عقدها السادس و قد بلغت مراحل متقدمة من التحلل و يرجح أنها فارقت الحياة قبل أسبوع أو عشرة أيام كأبعد تقدير.

و لم تعثر العناصر الأمنية خلال مداهمتها للبيت السالف الذكر بمدينة ابن سليمان على أي دليل مادي ملموس يعينها على التحقق من وفاة هاته السيدة في ظروف غامضة رغم أن بعضا من المصادر يشتبه في وفاتها نتيجة جريمة قتل ، حيث تم فتح تحقيق أمني في النازلة بينما تم نقل الجثة المتحللة لمستودع الأموات قصد إخضاعها للتشريح.

مقالات ذات صلة

تعليق واحد

  1. الله يسترنا ويستر جميع المسلمين هاد البلاد ولات كتخلع

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

زر الذهاب إلى الأعلى
close button
الآن يُمكنكم تحميل تطبيق موقع "هبة بريس" المزيد +
إغلاق