خيمينيز يكشف سبب بكائه في مباراة فرنسا

هبة بريس - متابعة

كشف خوسيه ماريا خيمينيز، مدافع منتخب أوروجواي، عن سبب بكائه في المباراة الأخيرة لبلاده أمام فرنسا، في الدور ربع النهائي من كأس العالم.

والتقطت عدسات الكاميرات، اللاعب الأوروجوياني وهو يبكي أثناء تنفيذ ضربة حرة مباشرة لمنتخب فرنسا في الدقائق الأخيرة من المباراة، مما أكسبه تعاطف الجميع.

ونقلت صحيفة “ماركا”، تصريحات نجم دفاع الروخيبلانكوس بعد مباراة فرنسا التي انتهت بالهزيمة بنتيجة (2-0)، والخروج من البطولة.

وأشار اللاعب إلى أن سبب بكائه هو ضياع الفرصة لاستكمال حلم الوصول لنهائي المونديال.

وقال خيمينيز: “لقد بدأت في البكاء بسبب شعوري بأننا فقدنا فرصة كبيرة للفوز بالمباراة، نشعر بالفخر لأننا بلد صغير ولكننا قاتلنا كالكبار في كأس العالم”.

وواصل: “من الفخر أن أكون أوروجويانيا، نحن فخورون بالجمهور كما هم فخورين بنا”.

ويعد ذو الـ 23 عاما من القوام الرئيس لمنتخب السيليستي بجوار زميله دييجو جودين.

وشارك اللاعب في 3 مباريات بالبطولة، وأحرز هدف الفوز في المباراة الأولى أمام مصر في الدقائق الأخيرة.

ما رأيك؟
المجموع 2 آراء
0

هل أعجبك الموضوع !

+ = Verify Human or Spambot ?

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

زر الذهاب إلى الأعلى
close button
إغلاق