سكان بإيفني وكلميم يطالبون تدخل العثماني ضد مافيا العقار

ع اللطيف بركة : هبة بريس

وجهت ما أطلق عليها ”  تنسيقية فعاليات المجتمع المدني لجماعتي “إمي نفاست” و”أباينو” بإقليمي سيدي افني وكلميم شكاية إلى رئيس الحكومة “سعد الدين العثماني” تطالبه برفع الضرر الذي لحق ساكنة هاتين الجماعتين وحمايتهم من قدوم أحد مافيا العقار بالمنطقة .

وأشارت التنسيقية في شكايتها التي تتوفر الجريدة على نسخ منها ، بأن مصالح الوكالة الوطنية للمحافظة العقارية بتزنيت عمدت على تعميم مجموعة من إعلانات مطالب التحفيظ دون تحديد القطع المراد تحفيظها وإخفاء حدودها ومساحاتها وأسماء طالبي التحفيظ، حيث قام المعني بالامربوضع مطالب تحفيظ لدى مصالح الوكالة الوطنية للمحافظة العقارية يدعي فيه أنه يملك أزيد من 12 ألف هكتار من تراب الجماعتين، بما فيها الملك العام والخاص.

وطالبت التنسيقية  رئيس الحكومة سعد الدين العثماني،  بفتح تحقيق نزيه وشفاف في هذا الموضوع، إضافة إلى إلغاء المطالب التي ستلحق ضررا جسيما بأملاك سكان الجماعتين وكذا مرافق الدولة، خاصة بعدما صادق مجلس النواب في جلسته التشريعية السنة الماضية بالإجماع على القانون رقم 69.19 الذي يقضي بتتميم المادة الرابعة من القانون رقم 39.08 المتعلق بمدونة الحقوق العينية والتي تهم الحد من ظاهرة الإستيلاء الغير مشروع على عقارات الغير.

يشار إلى أن تنسيقية فعاليات المجتمع المدني لجمعاتي امي نفاست وأباينو رفعت نفس الشكاية إلى كل من والي جهة كلميم وادنون والمدير العام للوكالة الوطنية للمحافظة العقارية-الرباط وعامل إقليم سيدي افني والمحافظ الإقليمي للوكالة الوطنية للمحافظة العقارية بكل من تزنيت وكلميم ووزير العدل والحريات ورئيس النيابة العامة للمملكة وديوان المظالم ووزير الداخلية.

ما رأيك؟
المجموع 3 آراء
1

هل أعجبك الموضوع !

+ = Verify Human or Spambot ?

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

زر الذهاب إلى الأعلى
close button
إغلاق