بدء توافد الرؤساء إلى القمة الأفريقية… والملك محمد السادس والسيسي غائبان

هبة بريس - وكالات

بدأت العاصمة الموريتانية، في استقبال قادة الدول الأفريقية المشاركين في أعمال الدورة العادية الحادية والثلاثون لرؤساء دول وحكومات الاتحاد الأفريقي، التي ستعقد 1 و2 يوليو لأول مرة بموريتانيا.

ووصل حتى مساء الجمعة، ستة رؤساء دول وحكومات، و يتواصل وصول الرؤساء الأفارقة حتى اليهم السبت

وقد أعطت زيارة الرئيس الفرنسي إيمانويل ماكرون في وقت متزامن مع انعقاد القمة زخما إضافيا لها، وشجعت عددا من الرؤساء الأفارقة على المشاركة فيها.

وبخصوص مشاركة العاهل المغربي محمد السادس في القمة، قال مصدر لوكالة سبوتنيك، أنه “كانت هناك تأكيدات قوية على مشاركته، بعد أن تحسنت العلاقات بين البلدين وإصرار المغرب على المشاركة في جميع الاجتماعات الافريقية بوفود هامة، لكن ادراج قضية الصحراء ضمن جدول اجتماع القمة، دفع الرباط الى تخفيض مستوى مشاركتها الذي لن يزيد عن وزير الخارجية”.

وحول مشاركة الرئيس المصري عبد الفتاح السيسي في القمة أكد المصدر أنه “لا مؤشرات تؤكدها رغم أن العلاقات بين القاهرة ونواكشوط تعيش ازهى عصورها” وأضاف المصدر “سامح شكري رفض تأكيد او نفي مشاركة السيسي، ربما اعتبارا لأن تحركات السيسي في إفريقيا خاصة تتم في آخر اللحظات… وهناك قصة محاولة الاغتيال التي كانت ستستهدف السيسي قبل عامين في موريتانيا وهو ما دفعه إلى إلغاء مشاركته في القمة العربية آنذاك ربما ان جميع الترتيبات تمت لاستقباله”.

ما رأيك؟
المجموع 4 آراء
3

هل أعجبك الموضوع !

+ = Verify Human or Spambot ?

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

زر الذهاب إلى الأعلى
close button
إغلاق