قرارات ارتجالية تؤجج غضب مهنيي سيارات الاجرة الصغيرة بفاس

تفاجأ سائقو سيارات الاجرة الصغيرة بقرار ولائي /جماعي يقضي بإمكانية السماح لسيارات الاجرة الكبيرة بالاشتغال داخل المدار الحضري على مستوى عدد من المحاور الرابطة بين أحياء مدينة فاس.
مصادر من داخل كواليس ولاية جهة فاس مكناس قالت أن القرار تم طبخه بطرق ملتوية وبدون علم باقي المتدخلين والفاعلين في مجال النقل العمومي داخل المدار الحضري..وهو الامر الذي اعتبره سائقو سيارات الاجرة الصغيرة بالمآمرة الشنيعة ضدهم وضد ارزاق ابنائهم، مما دفعهم الى التنادي لوقفة احتجاجية بمطار فاس سايس للتعبير عن رفضهم لقرار السماح لسيارات الاجرة الكبيرة داخل المدار الحضري…
وفي هذا السياق افاد مصدر نقابي في تصريح له ل”هبة بريس” أن مهنيي سيارات الاجرة الصغيرة سيعمدون الى العمل في محاور خارج  المدار الحضري اذا تم السماح لمهنيي سيارات الاجرة الكبيرة بالعمل داخل المدار الحضري،  واضاف” إما أن يلتزم كل صنف بالعمل في محاوره او نعمد الى العمل خارج المدار الحضري.”.
وأردف ذات المصدر انه في هذه الاثناء يتواجد العشرات من سيارات الاجرة الصغيرة بمطار فاس سايس للتعبير عن احتجاجهم وللتأكيد على أنهم سيضمون محور فاس – مطار فاس سايس الى محاور عملهم اذا لم تتراجع السلطات المختصة عن قرارها القاضي بالسماح لصنف سياراتات الاجرة الكبيرة بالعمل داخل المدار الحضري.
ذات المصادر قال ان العشرات من سيارات الاجرة الصغيرة تم اعتراض سبيلها بتراب جماعة اولاد الطيب لمنعها من الالتحاق بمطار فاس سايس…
ملاحظون ومتتبعون اعتبروا قرار السلطات الولائية بالارتجالي واللامسؤول، مبرزون ” أنه في الوقت الذي ينبغي عليها ان تحرص على محاورة كل الفاعلين، والحرص على حماية النظام العام، فإنها تصب الزيت على النار..”
منطقة المرفقات

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى