رغم الإقصاء ..إجماع دولي على قوة أداء أسود الأطلس

هبة بريس

رغم الإقصاء من الدور الأول لمنافسات بطولة كأس العالم المنظمة بروسيا، أجمعت الصحافة الدولية ومشاهير عالم الرياضة والفن والاعلام، على قوة وبراعة أداء أسود الأطلس بالمباراة المهمة التي جمعته يوم أمس الأربعاء، بالمنتخب البرتغالي.

عميد المنتخب البرتغالي، كريستيانو رونالدو، كان الأول المنبهرين بأداء المنتخب المغربي، حيث قال في تصريح صحفي أعقب المباراة:”المغرب منتخب قوي بحثنا عن تفادي أي مشاكل خلال المباراة ونحن نفكر في كل مباراة على حدة، وهدفنا بالطبع المنافسة على اللقب”.

وأعرب مدرب المنتخب البرتغالي فرناندو سانتوس، عن إعجابه بلعب المنتخب المغربي، مشيرا الى أن فريقه واجه منتخب قوي للغاية وهو المغرب.

كما عبر رئيس دولة البرتغال مارسيلو ريبيلو دي سوزا، عن إعجابه بمنتخب المغرب رغم خسارته على يد المنتخب البرتغالي بهدف دون رد الأربعاء .

و قال مارسيلو في تصريحات صحفية عقب مباراة المغرب والبرتغال : “المغرب فريق جيد جدا , خسر من ايران بعدما عانى من سوء حظ , لقد كان واثقا في حظوظه و كان الملعب يميل للمغرب أكثر اليوم .”

من جهته، أشاد رئيس جياني انفانتينو بأداء أسود الاطلس في مباراة البرتغال، حيث توجه لتحية الفريق ومدربه ورئيس الجامعة، مباشرة بعد انتهاء المقابلة، وأعرب عن إعجابه بالمباراة.

ولقي المنتخب المغربي إشادة وتنويها كبيرين من قبل عدد من المشاهير الذين نشروا صورا وفيديوهات مع “المقابلة التاريخية” وعلقوا عليها بعبارات الإعجاب بأداء المنتخب وقتاليته للفوز في مقابلته، معتبرين أن أسود الاطلس قدموا أداءا مبهرا فاجأ العالم غير ان الحظ لم يكن حليفهم.

هذا وعبرت الجماهير المغربية المتواجدة بروسيا، والتي تابعت المباراة من مختلف بقاع العالم عن فخرها واعتزازها بأداء المنتخب وبلاعبيه الذي قاتلوا لرفع العلم الوطني عاليا ولبصم اسم المغرب بين أسماء المنتخبات الرياضية الكبرى.

ما رأيك؟
المجموع 11 آراء
1

هل أعجبك الموضوع !

+ = Verify Human or Spambot ?

مقالات ذات صلة

‫2 تعليقات

  1. الاهم هي انها اسوء مشاركة لم يستطيع تسجيل ولو هدف و كان اول منتخب يعغادر المونديال رسميا .
    كتضحكو علنا واش هذا هو الافتخار عندكم هو ان تكون من يقال له باي باي رجع لداركم

  2. لن ادخل في التفاصيل المهم ان المغاربة راضيين على منتخبهم وانتم تعرفون جيدا مامدى إقصاء المغرب

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

زر الذهاب إلى الأعلى
close button
إغلاق