الولايات المتحدة الأمريكية تنسحب من مجلس حقوق الإنسان

هبة بريس - وكالات

أعلنت سفيرة أمريكا لدى الأمم المتحدة نيكي هيلي انسحاب الولايات المتحدة من مجلس حقوق الإنسان الدولي.

وقالت هيلي إن بلادها انسحبت من مجلس حقوق الإنسان التابع للمنظمة الدولية، بعدما لم تتحل أي دول أخرى “بالشجاعة للانضمام إلى معركتنا” من أجل إصلاح المجلس “المنافق والأناني”.

وأضافت: “بفعلنا هذا، أود أن أوضح بشكل لا لبس فيه أن هذه الخطوة ليست تراجعا عن التزاماتنا بشأن حقوق الإنسان”.

وكان مصدر في إدارة الرئيس الأمريكي دونالد ترامب قال لرويترز إن وزير الخارجية مايك بومبيو وسفيرة الولايات المتحدة لدى الأمم المتحدة نيكي هيلي سيعلنان الثلاثاء انسحاب الولايات المتحدة من مجلس حقوق الإنسان التابع للمنظمة الدولية.

والولايات المتحدة حاليا في منتصف فترة عضوية مدتها ثلاث سنوات في المجلس، الذي يمثل هيئة حقوق الإنسان الرئيسية بالأمم المتحدة، ولطالما هددت بالانسحاب منه إذا لم يتم إصلاحه. وتتهم واشنطن المجلس الذي مقره جنيف ويضم 47 عضوا بمناهضة إسرائيل.

ما رأيك؟
المجموع 5 آراء
5

هل أعجبك الموضوع !

+ = Verify Human or Spambot ?

مقالات ذات صلة

تعليق واحد

  1. وتتهم واشنطن المجلس الذي مقره جنيف ويضم 47 عضوا بمناهضة إسرائيل.لان اسرائيل كيان ارهابي دخل بيتا بدون استادان من اهلها ولا يريد الخروج منها وبمساعدة الدول التي تدعي حقوق الانسان .لك يوم يا من تسمي نفسها اسرائيل ولك يوم لكل من يدعم هدا الكيان الغاصب والله اكبر على الكل

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

زر الذهاب إلى الأعلى
close button
إغلاق