مغربي كفيف يتحدى الاعاقة ويصل روسيا سيرا على الأقدام لتشجيع الأسود

هبة بريس - الرباط

في بادرة لاقت إعجبا العديد من رواد مواقع التواصل الاجتماعي، تمكن الكفيف المغربي عبد الخالق الادريسي، من تحدي الاعاقة، والوصول إلى الأراضي الروسية سيرا على الأقدام ، لتشجيع المنتخب المغربي ودعم ملف استضافة المغربي لمونديال 2026.

وفي التفاصيل فقد انطلق الادريسي في رحلته المثيرة من مدينة الدار البيضاء يوم 25 أبريل الماضي، حيث قطع منذ ذلك الحين آلاف الكيلومترات مشيا، مرورا بالعديد من المدن الأوروبية، وصولا إلى تركيا ومن ثم إلى روسيا.

وحسب مصادر اعلامية روسية، فقد انطلق الادريسي في تحدي آخر من مدينة موسكو الروسية باتجاه مدينة سان بيترسبورغ، سيرا على الأقدام من أجل تشجيع المنتخب المغربي في مباراته المرتقبة أمام إيران يوم 15 من يونيو المقبل.

وفي ذات السياق صرح الادريسي لوكالة سبوتنيك الروسية ” أنه يتمنى أن يكون قد “مرر الرسالة من خلال هذا التحدي، حتى تكتمل الفرحة في 13 يونيو بالإعلان عن فوز المغرب بشرف تنظيم كأس العالم، وأن يذهب أسود الأطلس بعيدا في نهائيات روسيا”.

ولاقت المغامرة التي قام بها عبد الخالق الادريسي، استحسان النشطاء على مواقع التواصل، مشيدين بشجاعته التي أثبت من خلالها بأن ذوي الاحتياجات الخاصة قادرين على تطوير ملكاتهم وإثبات ذاتهم.

ما رأيك؟
المجموع 1 آراء
0

هل أعجبك الموضوع !

+ = Verify Human or Spambot ?

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

زر الذهاب إلى الأعلى
close button
إغلاق