“قربلة” في البرلمان.. المعارضة تنسحب للتشاور والرئاسة ترفع الجلسة

هبة بريس – الرباط

مرة أخرى، شهدت جلسة الأسئلة الشفوية بمجلس النواب يومه الاثنين، مشاداة كلامية قوية بين رؤساء فرق المعارضة من جهة ورئاسة الجلسة وفرق الاغلبية من الجهة الأخرى.

الفريق الحركي، انتقد غياب الحكومة عن جلسات اللجان لمناقشة مقترحات القوانين، واصفا الحصيلة التشريعية بالضعيفة.

من جهته، عبر سعيد بعزيز رئيس الفريق الاشتراكي للمعارضة الاتحادية عن استيائه من تغييب المواضيع الطارئة عن جلسات البرلمان، مشيرا الى أن فريقه طرح عددا من المواضيع الطارئة والمهمة على الحكومة لمناقشتها دون جواب.

واحتج النائب البرلماني عن حزب العدالة والتنمية، عبد الله بوانو، بسبب مقاطعته من طرف رئاسة الجلسة وحرمانه من إكمال مداخلته في اطار نقطة نظام.

احتجاج بوانو، لم تستسغه فرق الأغلبية التي تدخلت مطالبة بضرورة احترام رئاسة الجلسة وتسييرها، قبل أن يقرر نواب المعارضة الانسحاب.

وطالب الفريق الاستقلالي رئاسة الجلسة برفعها للتشاور مع رؤساء الفرق لتوفير أجواء مناسبة للنقاش وللمرور الى مساءلة القطاعات الحكومية.

طلب الفريق الاستقلالي، قوبل بالايجاب من رئاسة الجلسة التي أعلنت عن رفعها ل10 دقائق لإعطاء رؤساء الفرق مهلة للتشاور.

هذا وكانت الرئاسة، قد قررت رفع الجلسة لـ20 دقيقة لمتابعة عملية ارسال مساعدات إنسانية طبية للشعب الفلسطيني بأوامر ملكية سامية قبل استئنافها على الساعة 15:30 زوالا.

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى