إطلاق نار في عاصمة داغستان ومهاجمة معبد يـ.ـهودي وكنيسة

أفادت وسائل إعلام محلية بوقوع سلسلة حوادث إطلاق نار بمنطقة داغستان في جنوب روسيا اليوم الأحد، من بينها الهجوم على كنيس يهودي وكنيسة، مما أسفر عن سقوط قتلى وجرحى.

ونقلت وكالات أنباء عن وزارة الداخلية الروسية قولها اليوم الأحد إن مسلحين فتحوا النار على كنيس في دربينت التي تقطنها جالية يهودية في جمهورية داغستان الروسية مما أدى إلى مقتل فردي شرطة.

وقال رئيس جمهورية داغستان سيرجي ميليكوف: “قام مجهولون، مساء اليوم، بمحاولات لزعزعة استقرار الوضع الاجتماعي في ديربنت ومحج قلعة. وهي محاولات تصدى لها ضباط شرطة داغستان، وبحسب المعلومات الأولية فإن من بينهم ضحايا”.

وأضاف: “يجري التعرف على هويات المهاجمين. تم إنشاء مقر عمليات، وسيتم اتخاذ جميع القرارات اللازمة على الفور”.

وأفادت قناة بازا على تيليغرام المقربة من أجهزة الأمن بأن اثنين من المهاجمين في سلسلة حوادث إطلاق نار بمنطقة داغستان في جنوب روسيا اليوم الأحد قد قتلوا بالرصاص.

وذكرت اللجنة الوطنية لمكافحة الإرهاب أن كاهنا وحارس أمن قتلا في الهجمات.

وذكرت وزارة الداخلية أنه “وفقا لمعلومات من قسم الخدمة بوزارة الداخلية في داغستان، في حوالي الساعة 18:00 في دربند، أطلق مجهولون النار على كنيس وكنيسة بأسلحة آلية. ووفقًا للمعلومات الأولية، قتل ضابط شرطة وأصيب آخر”، وفق ما جاء في التقرير.

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى