أستراليا.. الشرطة تحقق في واقعة أدت لإخلاء مركز تسوق

قالت الشرطة الأسترالية، الأحد، إنها تحقق في واقعة أدت إلى إخلاء مركز للتسوق في مدينة أديليد بجنوب البلاد، وإصابة البعض بجروح طفيفة.

وأوضحت الشرطة أنها تلقت بلاغات عن اشتباك بين مجموعتين من الشباب في محيط قاعة الطعام بمركز ويستفيلد ماريون للتسوق وأن بعض الأفراد معهم أسلحة.

وأكدت الشرطة في ولاية جنوب أستراليا في بيان أنه “نتيجة للواقعة، فعلت إدارة المركز إنذارا صوتيا وأمرت بالإخلاء وأغلقت المركز (…) وتمت مرافقة العديد من المتسوقين الذين احتموا داخل متاجر إلى خارج المركز بأمان”.

وأضافت الشرطة أنها مطمئنة إلى عدم وجود أي تهديد قائم حاليا للمجتمع لكنها تجري المزيد من التحقيقات لتحديد أفراد المجموعتين المتورطتين.

ونقلت هيئة الإذاعة الأسترالية عن، سكوت دوفال، مساعد مفوض شرطة ولاية جنوب أستراليا قوله لصحفيين إن لقطات من مكان الواقعة أظهرت أنه “لم يكن هجوما عشوائيا”.

وأضاف أن أحدا لم يصب في المشاجرة بين المجموعتين، لكن خلال عملية الإخلاء أصيبت امرأة عمرها 77 عاما بكسر ربما بسبب السقوط كما أصيبت أيضا فتاة يعتقد أنها تبلغ من العمر 14 عاما.

وتأتي الواقعة بعد نحو شهرين من مهاجمة رجل لمتسوقين في مركز تجاري آخر في ويستفيلد في سيدني بسكين مما أسفر عن مقتل ستة

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى