سطات.. مجموعة مدارس تالويت تُبدع في مهرجانها الثقافي

محمد منفلوطي_هبة بريس

في تجربة رائدة فريدة من نوعها دشنت مجموعة مدارس تالويت التابعة للمديرية الاقليمية بسطات، فعاليات مهرجانها الثقافي الأول، تفعيلا لأدوار الحياة المدرسية واشراك المتعلمين والمتعلمات في تنشيط الأندية التربوية كرافعة اساسية لتجويد التعلمات.

المهرجان الثقافي قي نسخته الأولى، أثبت بالملموس أن المقاربة التشاركية والانفتاح على كافة الشركاء والفاعلين هي السبيل الوحيد لاخراج المؤسسات التعليمية من دائرة الانغلاق إلى دائرة الانفتاح والاشعاع وجعل هذه فضاء مفعما بالحياة وذو جاذبية، وهو ما رسخته هذه التجربة الرائدة التي دخلت حيز التنفيذ مع فعاليات المهرجان الثقافي الذي نظم برحاب المؤسسة، بمشاركة جمعية آباء وأمهات المؤسسة وبحضور قوي للمدير الاقليمي للتعليم عبد العالي السعيدي ورئيسة الشؤون التربوية ورئيس مصلحة الشؤون القانونية والتواصل والشراكة، ورئيس المجلس الجماعي لأولاد الصغير وعدد كبير من رؤساء المؤسسات التعليمية والنسيج الجمعوي، والأطر التربوية العاملة بالمؤسسة التي برهنت على انخراطها الفعال والايجابي من خلال مضمون الفقرات الفنية التي تم تقديمها.

المهرجان الثقافي لمجموعة مدارس تالويت في نسخته الأولى كانت فرصة للتواصل مع ساكنة المنطقة وخاصة أولياء أمور المتعلمين والمتعلمات لتدليل كافة الصعوبات التي من شأنها أن تعيق العملية التعليمية التعلمية، كما عرف هذا الحفل العديد من الفقرات الثقافية والفنية أبدع من خلال تلامذة المركزية، وباقي الوحدات المدرسية، من خلال لوحاتهم الفنية المعبرة الصادقة ذات البعد الوطني والتشبت بالقيم وحب الوطن والدفاع عن وحدته الترابية، كما تم تنظيم مسابقات ثقافية ورياضية.

ويشار أن إدارة مجموعة مدارس تالويت التابعة للمديرية الاقليمية بسطات ومعها فريق العمل وضعوا خطة محكمة من شأنها أن تعزز الانخراط التلقائي والفعلي للتلاميذ والتلميذات في انجاز أنشطة الحياة المدرسية، بحيث تم تأسيس العديد من الأندية، كفضاءات لتبادل وتعميق الخبرات والتعلمات وربطها بالواقع المحلي والآني، بحيث يتيح للمتعلمين هامشا من الحرية قصد شروط الإبداع والابتكار في موضوع اهتماماتهم.

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى