تزامنا مع رمضان.. “الفراشة” يحتلون “كراج علال” وسط صمت السلطات بالبيضاء

هبة بريس – الدار البيضاء

مع انطلاق شهر رمضان ، أصبح المرور من شارع محمد السادس بالعاصمة الاقتصادية للمملكة أمرا شبه مستحيل خاصة في فترات الذروة و التي يصبح فيها هذا الشارع النقطة الأكثر سوادا بالمدينة.

و يعود سبب الاكتظاظ الكبير الذي يشهده الشارع لعاملين أساسين ، أولهما أشغال خط الترامواي التي تعرقل السير بالقرب من كراج علال و تقاطع الشارع المذكور مع شارع الفداء و كذا احتلال مساحات واسعة من الطريق العمومية و الأرصفة من طرف أصحاب “الفراشة”.

و عمد العشرات من “الفراشة” لوضع سلعهم بالطريق الخاص بالسيارات و الدراجات أمام أعين السلطات التي تكتفي بمحاولة تنظيم حركة السير و الجولان و التخفيف من حدة الاكتظاظ مع ضبط النظام العام.

و استغل العديد من أصحاب “الفراشة” الدورية التي أصدرتها وزارة الداخلية من أجل احتلال مساحات أكبر ، حيث سبق و أن وجهت الوزارة السالفة الذكر مذكرة تحث فيها كل المسؤولين التابعين لأجهزتها بعدم الدخول في مواجهات مباشرة و الاحتكاك مع الباعة المتجولين طيلة شهر رمضان.

 

ما رأيك؟
المجموع 1 آراء
1

هل أعجبك الموضوع !

+ = Verify Human or Spambot ?

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

زر الذهاب إلى الأعلى
close button
إغلاق