انزكان : هذا ما تم تداوله حول قرار إغلاق مسجد ” بوعيطة ” بايت ملول

 

كشفت مصادر ل ” هبة بريس ” ان قرار إغلاق مسجد “بوعيطة “بايت ملول بعمالة انزكان ، خلال الأسبوع الماضي، جاء بناءا على خبرة هندسية سلمت للسلطات من اجل اغلاقه ، والشروع في اعادة ترميمه من جديد، وان هذه العملية بحسب ما تم تداوله ستستغرق مدة من اجل ان يفتح أبوابه في وجه المصلين بالمدينة .

وكان نشر إشاعات وسط السكان تدعي أن الإغلاق جاء كرد فعل على خطبة إمام المسجد خلال عيد الفطر الماضي، التي تناولت قضايا سياسية، غير ان المتداول الآن عكس ذلك انه لم يتم إعفاء الخطيب وان المسجد الآن يتم اعادة ترميمه،بعدما تبين أن هناك مخاطر تهدد سلامة المصلين. وأكدت مصادر الجريدة أن الأعمال الترميمية تهدف إلى تحسين البنية التحتية للمسجد وضمان توفير بيئة آمنة للمصلين، خاصة في ظل تزايد أعدادهم خلال فترة الأعياد والمناسبات الدينية.

– ردود فعل متباينة

انقسمت ردود الفعل حول قرار الإغلاق، حيث يرى البعض أن الترميم ضروري لضمان سلامة المصلين ويجب دعمه، في حين يعتبر آخرون أن التوقيت غير ملائم وأنه كان بالإمكان تأجيل الأعمال إلى ما بعد فترة العيد. من جهة أخرى، أثار الجدل حول خطبة الإمام في عيد الفطر تساؤلات حول حرية التعبير ودور الأئمة في تناول القضايا المجتمعية.

دور السلطات والجهات المعنية
أكدت السلطات المحلية التزامها بإعادة فتح المسجد فور الانتهاء من أعمال الترميم، مشيرة إلى أن الهدف الأساسي هو ضمان سلامة وراحة المصلين. كما دعت الساكنة إلى التزام الهدوء والتعاون خلال هذه الفترة، مشددة على أهمية توحيد الجهود لتجاوز هذه الأزمة بروح من التعاون والتفاهم.

مقالات ذات صلة

تعليق واحد

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى