زيادة في تسعيرة فندق الخروف بالدار البيضاء.. من 20 إلى 30 درهم عن كل يوم

هبة بريس ـ الدار البيضاء

“كلشي تزاد”، بهاته العبارة علق أحد نشطاء مواقع التواصل الاجتماعي على خبر يتعلق بالزيادة في تسعيرة فنادق الخروف بالعاصمة الاقتصادية و التي انتقلت هذا العام من 20 إلى 30 درهما عن كل يوم.

و في هذا الصدد، يعمد بعض الشباب من الذين يستغلون مناسبة عيد الأضحى لجني مدخول يعينهم على تضبر مصاريف الحياة إلى إحداث فضاءات يطلقون عليها “فندق الخروف”، خاصة بالقرب من التجمعات السكنية الكثيفة.

و يستغل هؤلاء الشباب الطلب المتزايد و الحاجة الملح للساكنة لمكان يضعون فيه “حولي العيد” خاصة في تجمعات السكن الاقتصادي، و يحدثون فضاءات خاصة بإيواء و إطعام و حراسة قطيع الماشية الموجه للذبح حتى يوم العيد بمقابل مادي.

هذا المقابل كان في السنة الماضية في حدود 20 درهما عن كل خروف لليوم الواحد، قبل أن ينتقل هذا العام ل 30 درهم، حيث عزا مدبرو تلك الفضاءات هاته الزيادة لغلاء سعر العلف و الكلأ الذي يقدم للماشية، فضلا على المصاريف الإضافية التي تثقل كاهلهم خاصة أن بعضهم لجأ لتثبيت كاميرات مراقبة تعينهم على حراسة “الحوالا” ليلا نهارا.

مقالات ذات صلة

‫7 تعليقات

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى