HACK & PITCH تُطلق برامج جديدة ومُبتكرة لفائدة النساء ورواد الأعمال الشباب

يعرف مركز الحاضنة الذكية HACK and PITCH-INDH بعين الشق الدار البيضاء، تنظيم حفل إطلاق برنامج “INDH TECH-DAY” و”EBTAKIR WOMEN 3″ لفائدة النساء ورواد الأعمال الشباب.

ويعتبر برنامج INDH TECH-DAY، والذي يُصادف إطلاقه الذكرى الـ19 للمبادرة الوطنية للتنمية البشرية، فرصة لإجراء تقييم للمئات من المشاريع المدعومة، نتيجة لتعاون بين INDH والجمعية الرائدة HACK and PITCH.

ويُعد هذا الحدث، فرصة لإطلاق برنامجين جديدين وهما: “إبتكر الخاص بالأشخاص ذوو الاحتياجات الخاصة” و “إبتكر الخاص بالذكاء الاصطناعي”.

كما سيتخلل هذا الحدث دورة تدريبية في هذه المجالات التقنية، لمن تتراوح أعمارهم بين 14-35 سنة.

وتُعد هذه البرامج التي سيتم إطلاقها بحظور، عامل عمالة مقاطعة عين الشق،، برامجا ابتكارية صممت خصيصا لرائدات ورائدي الأعمال من أجل دعمهم في مسارهم المقاولاتي.

كما ستتمكن المستفيدات من هذا البرنامج من تعلم مهارات التسويق الرقمي لبيع منتجاتهن وخدماتهن من خلال التجارة الإلكترونية، وفتح بالتالي، فرص نمو جديدة لمقاولاتهن.

وينبع هذا المشروع من المرحلة الثالثة من برنامج INDH، الذي يهدف إلى تعزيز ريادة الأعمال وإنشاء شركات ناشئة ذات قيمة مضافة عالية داخل النظام الريادي، خاصة في مجالات التجارة الإلكترونية.

يجدر بالذكر أن هذا البرنامج الفريد تم إطلاقه للشباب من عين الشق ليتألقوا على المستوى الإقليمي والوطني وربما الدولي.

وفي تصريح لها أبرزت رئيسة جمعية HACK and PITCH، السيدة مروة الشيخ يوسف، أنه بفضل دعم المبادرة الوطنية للتنمية البشرية، وفي غضون سنتين، تم إعداد مجموعة كبيرة من برامج للابتكار، ومواكبة مجموعة من المشاريع المبتكرة.

وأشارت السيدة مروة الشيخ يوسف، إلى أنه استفاد من هذه البرامج عدد كبير من المقاولات الناشئة التي استفادت من مقر ومواكبة، بالإضافة إلى التمويل بالنسبة للعديد من المشاريع.

يُذكر أن مركز الحاضنة الذكية HACK and PITCH-INDH المخصص للرقمنة والتجارة الإلكترونية، والذي يطفئ شمعته الثانية هذه السنة، يندرج في إطار رؤية متكاملة للمبادرة الوطنية للتنمية البشرية.

كما تهدفُ جمعية HACK and PITCH عبر برامجها المتنوعة، إلى تعزيز الحلول الرقمية المبتكرة التي تلبي احتياجات الشباب في منطقة الشرق الأوسط وشمال أفريقيا وأفريقيا بشكل عام.

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى