جواد ظريف : الولايات المتحدة مسؤولة عن مأساة تحطم مروحية رئيسي

هبة بريس / وكالات

حمل وزير الخارجية الإيراني السابق محمد جواد ظريف، اليوم الاثنين، الولايات المتحدة الأمريكية، المسؤولية عن مأساة تحطم مروحية رئيسي من خلال منعها بيع الطائرات وقطع غيارها لإيران.

وقال ظريف في مقابلة تلفزيونية إن “أحد الجناة الرئيسيين في حادث تحطم مروحية الرئيس الإيراني هو الولايات المتحدة الأمريكية، التي حظرت بيع الطائرات وقطعها إلى إيران على الرغم من أمر محكمة العدل الدولية، ولم تسمح لإيران باستخدام منشآتها للطيران الجيد”.

محمد جواد ظریف: «مقصر فاجعه سقوط هلی کوپتر رئیس جمهور، آمریکا است که علیرغم دستور دیوان بین‌المللی دادگستری، فروش قطعات هواپیما و هوانوردی را به ایران تحریم کرده است. و اینها در فهرست جنایات آمریکا علیه ایران ثبت خواهد شد.»

من الجدير ذكره، أن المروحية التي كانت تقل الرئيس الإيراني والتي تحطمت في شمال غربي إيران كانت أمريكية من طراز Bell 212.

وBell 212، هي مروحية أنتجت في 1968 بالولايات المتحدة. من صناعة شركة بيل للمروحيات. وهي ثنائية المحرك وكذلك ثنائية الشفرة تتميز بوجود مقعد واحد للطيار و14 مسافر وحجمها الداخلي يصل إلى 6.23 متر مكعب. أقصى حمولة لهذه الطائرة هي 2268 كيلوغرام.

وكانت الرئاسة الإيرانية أعلنت صباح اليوم عن مقتل الرئيس الإيراني إبراهيم رئيسي ووزير الخارجية حسين أمير عبداللهيان ومسؤولين آخرين خلال عودتهم من منطقة “خدا آفرين” على الحدود المشتركة مع أذربيجان باتجاه مدينة تبريز.

وقال الهلال الأحمر الإيراني، إن الأشخاص الذين كانوا على متن المروحية قتلوا في اللحظات الأولى لتحطمها، وأن الجثامين نقلت إلى الطب العدلي قبل أن تشيع غدا في تبريز.

وقد أعلن المرشد الأعلى للجمهورية الإسلامية في إيران الحداد 5 أيام ودعا إلى انتخابات رئاسية خلال 50 يوما.

مقالات ذات صلة

‫6 تعليقات

  1. ولماذا لم تصنع طائراتك و قطع غيارها إذا كنت تقول الموت لأمريكا صباح مساء ثم لمذا تريد الهيمنة على الشرق الأوسط إذا لم تكن مصنعا لطائراتك

  2. ايران لم تستطع صنع قطع الغيار،لكنها تصنع الصواريخ و المسيرات و السفن الحربية لمهاجمة الاسطول الامريكي…ياللعجب!

  3. السلام عليكم ورحمة الله وبركاته.
    البكاء وراء الميت خسارة. بالأحرى أن تصنعوا طائرة للرئيس بتكلفة صاروخ باليستي والله إنه العجب النووي الكيماوي و الطائرة تبقى أمريكية الصنع وبدون قطع الغيار…..

  4. مسخرة مثل هذه التصريحات تجلب السخرية و الضحك …. مثل نظام الكابرانات يصرحون بامور تبعث على السخرية و الضحك

  5. كل من يغير حقيقة تحطم طاءرة الرءيس واستبعاد فرضية التدخل الخارجي فهو مشار ك وله نصيب في دلك

  6. المعلومات ليست دقيقة بالنسبة المروحية الإيرانية.فتاريخ اول مروحية من هذا النوع كان هو 1968 لصالح الجيش الأمريكي.لكن الشركة لحدود الان لازالت تصنعها باصدارات مختلفة ومتطورة لصالح مستعملين مدنيين ولكن خارج الولايات المتحدة.الا ان قطع الغيار تتحكم فيها الشركة الأمريكية.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى