مسؤول إيراني: حياة الرئيس ووزير الخارجية في خطر عقب حادث المروحية

قال مسؤول إيراني إن حياة الرئيس إبراهيم رئيسي ووزير الخارجية حسين أمير عبد اللهيان في خطر عقب حادث المروحية، في حين بث التلفزيون الرسمي الإيراني أدعية من أجل سلامته.

ونقلت وكالة رويترز عن مسؤول إيراني قوله إن المعلومات الواردة من موقع تحطم طائرة الرئيس”مقلقة للغاية، لكن لا نزال يحدونا الأمل”.

من جانبه، قال رئيس جمعية الهلال الأحمر الإيراني بير حسين كوليوند إن مروحية الرئيس الإيراني “هبطت بمنطقة جبلية وعرة، والظروف الجوية تعوق البحث بالمسيّرات”.

وأوضح كوليوند أنه لا إمكانية لمواصلة البحث جوّا، والعمل يقتصر الآن على الطرق البرية.

وأضاف كوليوند أن 40 فريقا للتدخل السريع يشاركون في عملية البحث عن مروحية الرئيس الإيراني في محافظة أذربيجان الشرقية، مشيرا أيضا إلى إرسال 6 فرق من الكلاب البوليسية وفرق إنقاذ جبلي إلى منطقة الحادث.

من جهته، قال متحدث باسم الحكومة الإيرانية إن عملية البحث تستمر في ظروف جوية صعبة وفي منطقة جبلية لا يمكن الوصول إليها بسهولة، مضيفا أنه سيتم إرسال مزيد من فرق الإنقاذ إلى موقع الحادث.

ودعت وكالة أنباء “فارس” -شبه الرسمية- الإيرانيين للدعاء لرئيسي عقب ورود هذه التقارير.

مقالات ذات صلة

‫6 تعليقات

  1. اظن ان اسرائيل من وراء هذه الحادثة سقوط المروحية الرئيس الإيراني ولا حولة ولا قوة إلا بالله علي العظيم .

  2. نتمنى أن يجري البحث الدقيق والبحث عن مروحية الرئيس الذي كان على مثنها لأنه كيف يعقل ان تسقط بدون مؤامرة ضده…

  3. ربما كان هناك عطب في المرواحية مما أد بها الأمر إلى سقوطها في أماكن جبلية غير معروفة

  4. ريما قاموا بخطفه أثناء هبوط المروحية في مكان مجهول لا يعرفه سوى من له حسابات مع الرئيس الإيراني وحلل وناقش!!!!؟؟؟؟؟؟

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى