اجتماع اقتصادي مغربي-رواندي لبحث فرص الاستثمار في البلدين

انعقد، اليوم الجمعة بكيغالي، اجتماع اقتصادي مغربي-رواندي بهدف بحث فرص الأعمال المتاحة لرجال الأعمال في البلدين، وذلك بحضور وزير الصناعة والتجارة، رياض مزور.

وشكل هذا اللقاء، الذي نظم على هامش قمة منتدى الرؤساء التنفيذيين في إفريقيا المنعقدة بكيغالي، والذي تميز بمشاركة رئيس الاتحاد العام لمقاولات المغرب، شكيب لعلج، ورئيسة فدرالية القطاع الخاص في رواندا، جان فرونسواز موبيليجي، ورجال أعمال مغاربة وروانديين، منصة للشركات المغربية والرواندية لبحث آفاق تطوير شراكات واستثمارات جديدة في قطاعات الصناعة، والزراعة والبنية التحتية والطاقة المتجددة والتكنولوجيا والتمويل والتجارة.

وقال السيد مزور، في كلمة بالمناسبة، إن خلق فرص الشغل يمثل أولوية رئيسية بالنسبة للمغرب، مبرزا أن القطاع الخاص يضطلع بدور محوري في تحقيق هذا المسعى.

وأضاف الوزير، مخاطبا أعضاء فدارلية القطاع الخاص في رواندا، “نحن هنا لدعمكم في خلق فرص الشغل وتحقيق النجاح. لقد أنشأنا أطرا للتعاون الاقتصادي باستثمارات ضخمة”، مشيرا في هذا السياق إلى أن مشروع مختبر”كوبر فارما” الصيدلاني بكيغالي يعد مبادرة نموذجية في هذا الباب.

كما أعرب الوزير المغربي عن رغبته في تعزيز مستوى المبادلات التجارية بين البلدين، مشيرا إلى أن هذا الطموح ينسجم مع الرؤية الملكية لصاحب الجلالة الملك محمد السادس، نصره الله، لتنمية القارة الإفريقية، القائمة على التضامن والرخاء المشترك والتنمية المستدامة في مختلف أنحاء القارة.

من جهته، أبرز رئيس الاتحاد العام لمقاولات المغرب، شكيب لعلج أن المغرب حقق إنجازات كبرى مكنته من أن يصبح قطبا لإفريقيا ووجهة مفضلة للمستثمرين، فيما أظهرت رواندا، من جانبها، تقدما استثنائيا في كافة المجالات، وخاصة في مجال التكنولوجيا.

وقال السيد لعلج “كرجال أعمال، نرغب في الاستفادة من أوجه التكامل التي يتيحها البلدان للمساهمة معا في التنمية المشتركة لقارتنا وإحداث مشاريع عالية التأثير، وفقا لرؤية قائدي البلدين”.

من جانبها، أشادت رئيسة فدرالية القطاع الخاص برواندا بالشراكة المتميزة التي تجمع بين الاتحاد العام لمقاولات المغرب والفدرالية، والتي تجسدت من خلال العمل المنجز من قبل مجلس الأعمال المغربي الرواندي المحدث سنة 2017، للتقريب بين الشركات من كلا البلدين.

كما سلطت السيدة موبيليجي الضوء على فرص الشراكة المتاحة بين المنظمتين، خاصة في مجال صناعة الأدوية.

وتعقد دورة 2024 من “منتدى الرؤساء التنفيذيين في إفريقيا” بكيغالي يومي 16 و17 ماي الجاري تحت شعار “الذكاء الاصطناعي، القيادة، السوق المشتركة: كيف يمكن لإفريقيا أن تكسب مكانتها على طاولة قوى الغد”.

ويمثل المملكة في هذا الحدث الإفريقي وفد هام يقوده وزير الصناعة والتجارة، رياض مزور ويضم على الخصوص رئيس الاتحاد العام لمقاولات المغرب والرئيس المدير العام للخطوط الملكية المغربية، عبد الحميد عدو ورئيس جامعة محمد السادس متعددة التخصصات التقنية، هشام الهبطي.

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى