اشتبكوا مع مهربين مدعومين من الجزائر.. مصرع ثلاثة جنود بطرابلس

هبة بريس_ وكالات

أعلنت مصادر عليمة، عن مصرع ثلاثة جنود من اللواء 444 الليبي، خلال اشتباكهم مع مهربين مدعومين من السلطات الجزائرية على الحدود الليبية الجزائرية وسط الصحراء، حيث  كانوا يهربون كميات ضخمة من الممنوعات لإدخالها إلى طرابلس.

وأفادت ذات المصادر، أن مقتل الجنود الثلاثة جاء على خلفية تدخلهم لمنع أكبر عمليات تهريب مخدرات بالصحراء تمثلت في 5 ملايين حبة مخدرة.

وكشفت ذات المصادر، أن الجنود الثلاثة وهم رؤساء عرفاء حمزة علي الفيتوري، ثابت إبراهيم محمد سيدي، وحبيب رمضان عبد السلام علي، لقوا مصرعهم في اشتباك محتدم مع مهربين وتجار مخدرات وسط الصحراء الليبية.

ذات المصادر أضافت أن الاشتباك استمر لساعات طوال وقضت فيه أرواح شبابنا، تم خلاله كبح جماح أكبر عمليات التهريب بالصحراء حيث ضبطت الكمية بالكامل، مشيرة إلى أن هذه العملية بمثابة الضربة القاسمة لأكبر خطوط تهريب المخدرات، حيث أحبط عملية تهريب قرابة 5 ملايين حبة مخدرة كان ينوي المهربون إدخالها للعاصمة طرابلس.

مقالات ذات صلة

تعليق واحد

  1. السلام عليكم ورحمة الله وبركاته.
    ماذا يقول سيدهم الرئيس في هذا ألم يقل ان التهريب يأتي من العصر آه عفوا المغرب لأن تم حذفه من القاموس الَشنقريجي

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى