موريتانيا تستدعي سفير مالي احتجاجا على “اعتداءات” طالت مواطنيها

استدعت وزارة الخارجية الموريتانية، مساء السبت، السفير المالي في نواكشوط محمد ديباسي، احتجاجا على ما يتعرض له الموريتانيون من “اعتداءات متكررة داخل الأراضي المالية”.

وقالت الوزارة في بيان، إنها استدعت سفير مالي احتجاجا على “اعتداءات متكررة” يتعرض لها أبناء الجالية الموريتانية في مالي.
وأضافت أن “هذا الاستدعاء جاء بعد التنبيهات التي دأبت الحكومة على القيام بها حين يعتدى على الموريتانيين في مالي”.

وأشارت إلى أن “هذا الوضع غير المقبول يستمر على الرغم من التنبيهات التي دأبت بلادنا على القيام بها بمناسبة الحوادث المماثلة، انطلاقا من مبدأ المحافظة على حسن الجوار والعلاقات الوثيقة بين الشعبين الموريتاني والمالي والمصالح المشتركة بين البلدين”.

وأشارت الوزارة إلى أنها أبلغت السفير انتظار الحكومة الموريتانية من نظيرتها في مالي تفسيرا لهذه الأحداث “المؤلمة”.

في السياق، سلم وزير الدفاع الموريتاني حننه ولد سيدي، مساء السبت أيضا، رسالة من الرئيس محمد ولد الشيخ الغزواني إلى رئيس السلطة الانتقالية في مالي، أسيمي غويتا، تتضمن احتجاج الحكومة على “الاعتداء على الموريتانيين في مالي”.

مقالات ذات صلة

‫8 تعليقات

  1. احتجاجا على ما يتعرض له الموريتانيون من اعتداءات متكررة داخل الأراضي المالية

  2. يجب عليهم المحافظة على حسن الجوار والعلاقات الوثيقة بين الشعبين الموريتاني والمالي

  3. ربما عسكر الجزائر من أطلق سمومه في هذه النازلة لخلق الفتنة وإقلاق راحة موريتانيا التي لا تساير خطط الكبرنات. والله أعلم.

  4. لاحول لله ولاقوة الا بالله العلي القدير اللهم ابعد عنا شر الحاقدين وشر الفتن ماضهر منها وما بطن

  5. كافانا شر وحقد فيما بيننا وبينا شعوبنا كلنا لها وكلنا محاسبون علا الصغيرة قبل الكبيرة فاللهم الف بين القلوب

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى