اكادير تحتضن المعرض البيداغوجي للمدن الذكية على المستوى الإفريقي

بعد الدار البيضاء، أكادير على موعد مع فعاليات المعرض البيداغوجي للمدن الذكية في نسخته الثانية، أيام 14، 15 و 16 ماي ،تحت شعار: “المدينة الذكية في خدمة المواطن العربي الافريقي”.

ويشرف على تنظيم فعاليات النسخة الثانية من هذا المعرض، مجلس جهة سوس ماسة، بشراكة مع مكتب الدراسات الهندسية ” اينوفاتيل انجنييريينغ”، والمجلس الجماعي لأكادير، والجامعة الدولية لأكاديروالمنتدى العربي للمدن الذكية، والفيدرالية المغربية للإستشارة والهندسة.

وقد تم اختيارالمملكة الأردنية الهاشمية، ضيف شرف النسخة الثانية لهذا المعرض، ممثلة للمنتدى العربي للمدن الذكية، وسيخصص المعرض بالمناسبة رواقا خاصا للمنتدى العربي للمدن الذكية من أجل عرض منشوراته والتعريف بعمله وأھدافه وأھداف منظمة المذن العربية، ومنشوراتها وكل مايتعلق بإنجازاتها داخل الوطن العربي.

ويعتبر المعرض البيداغوجي للمدن الذكية، الذي أقيمت نسخته الأولى في السنة الماضية بجهة الدار البيضاء- سطات، فرصة حقيقية لتقديم حلول ملموسة ومبتكرة للتحديات الكبرى للمدينة الذكية مستقبلا، يلامسها مجموعة من الخبراء المغاربة في هذا المجال، والشركات الناشئة والممولين والمقاولين وصناع القراروالباحثين المبتكرين، لمناقشة وتقديم إجابات ابتكارية للتحديات الحالية للتطور التكنولوجي للمدن المغربية، مستقبلا، على مختلف الجوانب المرتبطة على وجه الخصوص، بالحكامة والسياحة الداخلية، والتنمية المستدامة وانتقال الطاقة والتحول الرقمي والسلامة والأمن، وتسهيل التنقل الحضري، واستمرارية الخدمات المقدمة المواطنين.

كما يهدف المعرض البيداغوجي للمدن الذكية بإفريقيا، إلى خلق مجال للتعاون مع الشركاء، ووضع حلول مبتكرة أمام رؤساء الجهات والمسؤولين السياسيين على المستوى المحلي والجهوي والوطني والإفريقي لتحقيق نموذج المدينة الذكية بمعايير مغربية صرفة متخصصة في التصاميم وآليات البناء المتطورة المقاومة للزلازل ومكاتب دراسات هندسية ومهندسين معماريين، وطبوغرافيين وهيئات ومنظمات وطنية ودولية.

وفي السياق ذاته، اعتبرالمهندس لطفي بناني،مدير مكتب الدراسات الهندسية ” اينوفاتيل انجنييريينغ “، أن الهدف الأساسي من تنظيم المعرض، هو إنشاء جسور مابين الفاعلين السياسيين وعمداء المدن ورؤساء الجهات من جهة، ومكاتب الدراسات والمصنعين الذين ابتكروا حلولا للمدن الذكية، من جهة أخرى .

وأضاف بناني، أنه بالموازاة مع فعاليات المعرض، ستحتضن الجامعة الدولية لأكادير، عدة ندوات لمناقشة مجموعة من المواضيع، خصوصا الحكامة والسياحة الداخلية، السلامة في المدن والنقل الحضري الإيكولوجي والاقتصاد في مجال الطاقة، والإضاءة في المدن وفي ضواحيها والرقمنة في الجماعات الترابية، وبرامج معلوماتية لصالح المواطنين، إضافة لموضوع البيئة الملائمة داخل المدن، وموضوع ترشيد الفرشة المائية في المدن حضري والسلامة الطرقية.

وأكد “لطفي بناني” على أن هذا المعرض، الذي سينظم على مدى ثلاثة أيام، سيعرض نموذج لمدينة أكاديمية ذكية مصغرة على مساحة 3000 متر مربع، في قلب الجامعة الدولية لأكادير، تتضمن جميع التكنولوجيات في ميدان المدن الذكية، وستأخذ طابع متحف مفتوح أمام جميع الزوار، حيث ستجسد هذه المدينة الذكية مختلف الابتكارات المتعلقة مثلا بترشيد المياه أوتصاميم المباني المقاومة للزلازل، أوبرمجة المعلوميات، وحلول أخرى مجسدة واقعيا في هذه المدينة الذكية.

كما سيتم عرض نموذج أخر لمدينة مهنية ذكية مصغرة، يشارك فيها جميع المهنيين على مستوى جهة سوس ماسة، تتضمن جميع التكنولوجيات.

وأشار المتحدث نفسه انه سيتم تنظيم مسابقة “الهاتاكون” التي أختير لها إسم ” التحدي الأفريقي للمدن الذكية”، بمدينة الابتكار التابعة لجامعة ابن زهر وتيكنوبارك مابين 5 و 12 ماي 2024، وهي المسابقة التي تنظم بمناسبة احتفال المغرب بأسبوع السياحة ، لإيجاد حلول تكنولوجية مبتكرة في مشاريع تهم مجالات الفلاحة والماء والسلامة في المدن والطاقة والسياحة والبيئة،وسيتم خلالها تتويج الفائزين في هذه المسابقة.

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى