الدريوش.. الدرك يفك لغز جريمة رمي جثت.ي زوجين داخل بئر

هبة بريس – وجدة

تمكنت مصالح الدرك الملكي من فك لغز الجريمة البشعة بعد العثور على جثتين لزوجين داخل بئر بمنزلهما بجماعة بن الطيب(إقليم الدريوش)، تحت إشراف القائد الجهوي الكولونيل رضوان لهبوب، والقائد الإقليمي لسرية ميضار وقائد المركز الترابي ببن الطيب، إضافة إلى الشرطة العلمية والتقنية التابعة لجهاز الدرك بجهوية الناظور.

وحسب مصدر مطلع، بشأن المشتبه فيه بقتل زوجين متقاعدين (مهاجرين) ببن الطيب والتخلص من جثتهما داخل بئر يوجد في منزلهما، يبلغ من العمر 47 سنة، وينحدر من جماعة قاسيطة بإقليم الدريوش، وسبق له وأن استقر بحي السلام ببن الطيب، من ذوي السوابق العدلية، ولم يمضي على مغادرته السجن سوى أشهر قليلة.

و يضيف المصدر نفسه، فقد توصل المحققون إلى أن الجريمة ارتكبت بدافع السرقة، حيث سبق للمشتبه فيه أن اشتغل كهربائيا بمنزل الضحيتين، حيث تمكنت الضابطة القضائية من حجز مجموعة من المسروقات التي تعود للضحيتين كانت بحوزة المشتبه فيه، إضافة إلى مبلغ مالي ومجوهرات، وأبرز المصدر نفسه، أن المشتبه فيه اعترف خلال استنطاقه من طرف المحققين بالمنسوب إليه.

كما ان المشتبه الثاني، أكد أنه أقل المتهم الرئيسي عبر سيارته الذي يشتغل بها دون علمه بالواقعة، ولم يكن على علم بأن الشخص الذي نقله من أمام منزل الضحيتان قد ارتكب جريمة، وتم اخلاء سبيله بعد الاستماع إليه في محضر رسمي.

ومن المرتقب أن يتم تقديمه أمام أنظار الوكيل العام للملك لدى محكمة الاستئناف بالناظور، بعد انتهاء مدة الحراسة النظرية واعادة تمثيل الجريمة.

مقالات ذات صلة

‫10 تعليقات

  1. من أصحاب السوابق العدلية وخرج مؤخرا من السجن ،المؤبد أو الإعدام ليس هو الصواب بل الأشغال الشاقة في الصحاري والجبال أبد الدهر لأن السجن لم يعد رادعا بل أصبح محفزا للعودة إليه نظرا لما بجد المجرم فيه من أكل وراحة واستحمام وتطبيب.

  2. الإعدام أو الأعمال الشاقة مدى الحياة.
    من قتل يُقتَل، بأي حق يحرم نفوسا من الحياة!

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى