“تخويف” ..وزارة الصحة ببني ملال تكمم أفواه موظفيها

في قرار مفاجئ وغير ” مقبول ” قررت مندوبية وزارة الصحة والحماية الاجتماعية ببني ملال منع موظفيها من الإدلاء بأي تصريح لوسائل الإعلام دون ترخيص مسبق من المدير الجهوي للصحة.

وجاء هذا القرار في مذكرة مصلحية تمنع “على أي موظف الإدلاء بأي تصريح لجميع المنابر الاعلامية دون ترخيص أو اذن مسبق من المدير الجهوي للصحة جهة بني ملال خنيفرة”.

وهددت الوثيقة كل من “أدلى بأي تصريح من محض إرادته فليتحمل مسؤولية ما أدلى به، وأن تصريحاته تعتبر أحادية الجانب ولا تمثل الإدارة في شيء”.

ووجه المندوب الإقليمي ببني ملال، عبد اللطيف العروصي، نسخة من المذكرة المؤرخة في 28 مارس 2024 إلى المدير الجهوي للصحة والحماية الاجتماعية لجهة بني ملال خنيفرة، ورئيس المصلحة الإدارية والاقتصادية الإقليمية لوزارة الصحة ببني ملال، ورئيس مصلحة شبكة المؤسسات الصحية ببني ملال، ومديرة المركز الاستشفائي الجهوي ببني ملال، ومدير مستشفى القرب قصبة تادلة، ومديرة المركز الجهوي للانكولوجيا بأولاد أمبارك، ووحدة الموارد البشرية الإقليمية، والارشيف

مقالات ذات صلة

تعليق واحد

  1. باش ندير عملية على لفتق هذي اكثر من 8 اشهر و هوما كيشطحو فيا اليوم غدا اليوم غدا .مكاينش البناج مكاينش الطبيب اودي راه تعكس اووووووو
    عن المستشفى الاقليمي لخنيفرة اتحدث

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى