إشكاليات مدونة الأسرة محور لقاء يجمع محامي مغاربة العالم بمدريد

في إطار دراسة الإشكاليات القانونية التي تشوب مدونة الأسرة، نظمت جمعية المحامين المغاربة من أصول مغربية الممارسين بالخارج بدعم وتنسيق مع سفارة المملكة بمدريد يومه السبت 23 فبراير 2024 يوما دراسيا حول اشكاليات مدونة الأسرة.

ويأتي هذا اللقاء تجاوبا لما ورد في الرسالة الملكية المتعلقة بإعادة النظر في مدونة الأسرة اعتبارا لمركزية الأبعاد القانونية والقضائية للموضوع. وانطلاقا من هذا الرهان قامت جمعية المحامين المغاربة و الممارسين بهذه المبادرة لتسليط الضوء على الاشكاليات و العراقيل التي تواجهها الجالية المغربية المقيمة بالخارج على أرض الواقع والناتجة عن تطبيق بعض المواد من المدونة.

اللقاء الذي تميز بحضور وازن لذوي الإختصاص وحضره السيد القنصل العام بمدريد السيد ” كمال أريفي”، والسادة قاضي التوثيق و قاضي الاتصال وثلة من محامي العالم الممارسين باسبانيا، المانيا و بلجيكا و فرنسا إضافة إلى أساتذة جامعيين بجامعات اسبانية.

وتمحور اللقاء حول اشكاليات عدة كالولاية و الاشكاليات المترتبة على ممارستها و الطلاق و ما يترثب عنه و النفقة على الأبناء و الحضانة و برنامج الزيارات. كما تطرق الحاضرون لمناقشة زواج القاصر و حقوق الطفل و الإرث و التعدد.

انتهى اللقاء بقراءة برقية الولاء قدمها رءيس جمعية المحامين المغاربة و من أصول مغربية الممارسين بالخارج الأستاذ “هلال تاركو لحليمي” لممثل السفارة المغربية بمدريد.

مقالات ذات صلة

‫3 تعليقات

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى