الشارقة .. افتتاح جلسة للبرلمان العربي للطفل بمشاركة المغرب

عقدت اليوم السبت بمقر المجلس الإستشاري لإمارة الشارقة ،الجلسة الثالثة من الدورة الثالثة للبرلمان العربي للطفل ،بمشاركة 55 طفلا و طفلة يمثلون 16 دولة عربية من بينها المغرب.

وخلال هذه الجلسة ، التي أجريت تحت عنوان “الذكاء الاصطناعي في عيون أطفال العرب” وحضرها على الخصوص، الشيخ محمد بن حميد القاسمي رئيس دائرة الإحصاء والتنمية المجتمعية بالشارقة، وأيمن عثمان الباروت الأمين العام للبرلمان العربي للطفل إلى جانب عدد من كبار المسؤولين و أعضاء السلك الدبلوماسي العربي وممثلين عن جامعة الدول العربية ، ساهم الأطفال البرلمانيون بآراءهم وافكارهم ومقترحاتهم ضمن أجواء من النقاش المفيد.

وعقدت الجلسة تحت رئاسة الكويتية جنان الشريف ، رئيسة البرلمان العربي للطفل وساعدتها في إدارة الجلسة كل من الفلسطينية حلا جهليل ، النائب الأول لرئيس البرلمان العربي للطفل ،والمغربية هبة الله العلمي النائب الثاني .

وأكد المتدخلون خلال الجلسة على أهمية دعم الطفل وتشجيعه على التحدث والمشاركة في اتخاذ القرارات المتعلقة بمستقبله و ضرورة تطوير بيئة تعليمية وتربوية تساعد الأطفال على فهم وتنمية قدراتهم في مجالات الذكاء الاصطناعي وتحفيز ابتكارهم وإبداعهم.

كما شدد المتدخلون على أهمية الذكاء الاصطناعي في حياة الأطفال العرب ووعيهم بأهمية توظيف تقنياته للمساعدة في خلق مواد تعليمية عالية الجودة و بناء منصات تعلم اللغة المدعومة بالذكاء الاصطناعي من محاكاة المحادثات الواقعية وما يوفره من فرص تفاعلية لممارسة مهاراتهم اللغوية والعلمية، بما تيح اعتماد أفضل طرق التدريس.

مقالات ذات صلة

‫3 تعليقات

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى