برامج القنوات العمومية تغرد خارج السرب في شهر رمضان

ربيع بلهواري ـ هبة بريس

عام بعد عام ترسخ القنوات العمومية طبيعتها الإستهلاكية للشعب وتتكثف هذه الصورة النمطية مع قدوم كل شهر رمضان حيث ان المتابع لهذه القناة يكتشف بأن هذه القناة تمعن في استبلاد متابعيها .

وقد بقيت هذه القناة وفية لهذه الاستراتيجية سواء من حيث تحليلنا للمواضيع التي تتناولها تلك البرامج أو من حيث شكلها . ففيما يخص المواضيع تجدها لا تنعكس على واقع المواطن المغربي سواء السياسي منه أو الاجتماعي لتبقى في كليتها تائهة في السوريالية كونها تحاول تصوير المواطن المغربي على أنه بسيط في فكره وفي سلوكه وفي نفس الوقت جعله يتمثل تلك الصورة والركون إليها والاقتناع بها أما من حيث الشكل فهي تتبنى خطابا أقل ما يمكن أن يقال عنه أنه كوميدي بهلواني لا يصلح في حقيقة الأمر إلا لمخاطبة أطفال لم يتجاوزوا مرحلة المستوى الابتدائي على أكثر تقدير.

فجميع الأعمال والبرامج الرمضانية المبثوثة هذه السنة بالمغرب هادنت الوضع السياسي والاجتماعي المتردي للمغاربة، وأحجمت عن إدانته وتذنيبه ،وتناولت بالمقابل وقائع جانبية لا تتسم بالحيوية والجاذبية ، ولا تتماشى وتلبية انتظارات المغاربة من تحقيق السلم والأمن الاجتماعي ، جميع المقاربات تطبعها السخرية بهدف الضحك والفرفشة من قبيل تمثلات جزء من المغاربة لمواقع التواصل الاجتماعي ،وتناول قضايا العقار ..وتلك التجاذبات التقليدية بين البدوي والحضري .. بعيدا عن اعتبار التلفزيون منصة للعقاب السياسي للحكومة بطريقة فنية.

ما رأيك؟
المجموع 5 آراء
0

هل أعجبك الموضوع !

+ = Verify Human or Spambot ?

مقالات ذات صلة

‫3 تعليقات

  1. يريد المواطن المغربي معرفة ما إذا كانت هذه ” القنوات الفضائية ” تخاطبه أم تخاطب شريحة معينة من المجتمع المغربي ؟ و يريد المواطن كذلك معرفة هل هذه القنوات بما فيها الإذاعة ملك للشعب يؤدي فواتيرها من جيبه ؟ و إذا كان الأمر كذلك ، فلماذا أطلق عليها اسم ” الشركة الوطنية للإذاعة و التلفزة المغربية ” ؟؟

  2. واحد قناة الافلام السابعة واش فيها شي موظفين ولا لا منهار بدأت وهي تاتعاود نفس الافلام شي خمسة الافلام تقريبا لمدة 12 سنة تقرببا أش هاد الاستبلاد هاد xxx خصو يمشي بيع الحمص ويخلي عليه الإعلام البصري فالتاريخ يسجل و يلعن الفاشلين

  3. أين الأفلام والمسلسلات الدينية في رمضان أين أيام رمضان زمان رمضان أفلام الرسالة ورابعة العدوية والقادسية ومسلسل محمد رسول الله هل وصل الأمر إلى ولا فيلم أو مسلسل ديني واحد في رمضان هل وصل الأمر إلى فتح المجال في القنوات الوطنية – للداري والدريات باش يبقاو إيضحكو على المغاربة – واش العريشي مدير ما يسمى الشركة الوطنية للإذاعة والتلفزة كيشوف هاد التخرميز اللي كتصرف عليه الملايير من أموال الشعب أم أنه كيتفرج في TV5و CN و +CANAL أو مخلي المغاربة إيشوفو التخربيق –

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

زر الذهاب إلى الأعلى
close button
إغلاق